تحتل دولنا العربية مراكز متقدمة في لوائح أعلى الدول التي تستخدم الهواتف الذكية.
وفق إحصائيات صدرت عام ٢٠١٥ جاءت الإمارات في رأس لوائح الدول الأكثر إستخداماً للهواتف الذكية بنسبة بلغت ٨٧٪. 
عدد مستخدمي الهواتف الذكية في عالمنا العربي هم بالملايين، فمثلاً أكثر من ٧ مليون شخص يستخدمون الهاتف في الامارات أما في السعودية فيقدر عددهم بأكثر من ٢١ مليون شخص، و١٣ مليوناً في الجزائر و٢٨ مليون في مصر. 
لناحية الشراء، الشعوب العربية قامت بالواجب وتحولت الى قوة شرائية يعترف بها ولكن ماذا عن المقلب الاخر.. الصناعة؟ 
رغم ان البعض قد يخيل اليهم ان الإجابة هي انه لا وجود للعرب على خارطة صناعة الهواتف ولكن الواقع مغاير فهناك بعض الشركات العربية التي تصنع الهواتف ولكن غالبيتها، ان لم نقل كلها غير معروفة بالنسبة إلينا. ولكن في موضوعنا هذا سنلقي الضوء على هذه الشركات العربية التي تقوم بصنع الهواتف وبعضها يقوم بذلك من سنوات طويلة. 

شركة أفرتك Evertek – تونس 

شركة تونسية بدأت مشوارها في العام ٢٠٠٦ وهي في الواقع أول شركة عربية لصناعة الهواتف الذكية. البداية كانت مع شركة تدعى سال كوم وكانت تتولى مهمة توزيع هواتف أل جي وموتورلا في تونس وإستمرت بالقيام بذلك حتى العام ٢٠١١. ولكن وخلال ذلك الوقت كانت الفكرة تكبر وتم العمل على الهواتف الاولى بنظام جافا ثم وبعد ذلك تم إطلاق أول هاتف ذكي تونسي عربي  وتحديداً في العام ٢٠٠٨. 
وهكذا تحولت سال كوم والتي أصبحت الشركة الام لشركة افرتك الى المصنع والموزع الرسمي لهذه الماركة. وتم طرح موديل جديد في العام ٢٠٠٩ لتتوالى الإصدارات بعد ذلك. 
الشركة ومما لا شك فيه تسير بخطى حثيثة ومتسارعة في السوق التكنولوجي التونسي، وذلك لانها توفر الجودة والسعر المقبول جداً ما جعل التوانسة يقبلون على شراء الهواتف المحلية. الموديلات المطروحة من هذا الهاتف عديدة وكلها بمييزات تشبه وقد تتفوق في بعض الاحيان على مواصفات الهواتف الذكية «الأكثر شهرة». 
لزيارة الموقع يرجى الضغط  
الجزائر- كوندور والمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية وستريم سيستيم

في الواقع التجارب في الجزائر تأتي من اكثر من جهة، فالمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية أعلنت في العام ٢٠١٧ عن أول هاتف ذكي من صناعتها. الشركة التي تعرف إختصاراً بإسم إني Enie  وتقع في سيد بلعباس، أعلنت العام الماضي انها نجحت في صناعة أولى الهواتف الذكية بعد جهد إستمر لسنوات اذ انها كان متخصصة ومنذ إستحداثها في صناعة اجهزة التلفزيون. المرحلة الاولى شهدت على إطلاق ٤ انواع من الهواتف الذكية حملت أسماء أي أف ون، إي ون وإي ٥ وإي ٧. 
في المقابل تم الكشف مؤخراً عن هاتف جزائري اخر مؤخراً من مجموعة كوندور. الهاتف الذي يحمل إسم  كوندور ألور ام ٣ مصمم في الجزائر وتم إستيراد مكوناته من آسيا وقد تم تجميعها بالكامل في الجزائر. الهاتف الجديد الذي سيتم تسويقه في فرنسا منتصف العام الحال يملك مواصفات ممتازة وسيتم العمل على التسويق له على أمل ان يزاحم الهواتف الاخرى عربياً. 
شركة ستريم سيستم من جهتها دخلت عالم صناعة الهواتف في العام ٢٠١٥ وأطلقت هاتفين يحملان الاسم بي ١ وبي ٢. وشركة ستريم سيستم هي العلامة التجارية لشركة بومار كومباني التي تأسست عام ٢٠٠١ وكانت متخصصة في صناعة التلفزيونات والحواسيب. في العام ٢٠١٦ طرحت الشركة هاتفها الجديد المقاوم للماء والذي يحمل اسم ستريم أيرون وهو اول هاتف مقاوم للماء في الجزائر. 
لزيارة موقع كوندور يرجى الضغط  
لزيارة موقع المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية يرجى الضغط  
لزيارة موقع ستريم سيستم يرجى الضغط  

سيكو تكنولوجي- مصر 

هاتف «سيكو مصر» كشف النقاب عنه عام ٢٠١٧ وهو أول هاتف محمول محلي الصنع. شركة سيكو تكنولوجي عملت على المشروع هذا لمدة ٤ سنوات وقد تم تصنيعه بمكونات إلكترونية مصرية وصينية وانتج في مصنع في أسيوط. 
شركة سيكو تكنولوجي بدأت مشوارها عام ٢٠٠٣ وهي من الشركات المصرية الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والإتصالات. وقد عقدت الشركة إتفاقيات عديدة مع شركات التكنولوجيا العالمية مثل غوغل ومايكروسوفت ومصانع اخرى من اجل تطوير المنتجات المصرية ولنقل المعرفة الى مصر. ولكن الامر لا يتوقف على هاتف سيكو فالشركة ايضاً تملك هاتف نايل اكس وميني.
لزيارة موقع سيكو تكنولوجي يرجى الضغط
 
شركة إي أم أس – الإمارات

الهاتف يحمل إسم بي BE  وقد كشف النقاب عنه في العام ٢٠١٣. الهاتف هذا تنتجه شركة إي أم أس وقد طرحت ٥ طرازات ضمن ٣ فئات وهي تعمل بنظام أندرويد بمواصفات مختلفة ومتنوعة. 
وتجدر الإشارة هنا الى أن هاتف كاتم الذي كشف عنه مؤخراً والذي اعتبر الهاتف الاكثر اماناً على مستوى العالم وأحدث ضجة كبيرة لا يمكن إعتباره إماراتي الصنع وذلك لان الشركة المصنعة ليست إماراتية بل هي شركة دولية مقرها دبي. الشركة هذه تضم فريقاً عالمياً من المتخصصين في مجال الامن الالكتروني ومن ضمنهم متخصيين عرب واجانب على حد السواء. 

لزيارة الموقع يرجى الضغط