أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن شعره الاشقر الناعم يخفي تحته صلعاً. وبعد استقبال حافل له من مؤتمر “العمل السياسي المحافظ”، الذي عقد أمس الجمعة في منتجع خارج واشنطن، أشار ترامب، الشعبوي اليميني إلى وجهه على شاشة فيديو، قائلاً: “إنها صورة جميلة”.

ووسط ضحكات الجمهور، بدا أن ترامب ركز على فروة رأسه، ولوح بيده خلف رأسه، بينما كان يحدق في الشاشة. وتنهد ترامب (71 عاماً)، وهز كتفه أمام الجمهور قائلاً: “إنني أحاول كثيراً إخفاء الجزء الأصلع. أيها الناس. أبذل مجهوداً كبيراً لذلك”. وتابع: “هل هذا يبدو سيئاً؟ سنواصل الثبات وسط الظروف الصعبة، أليس كذلك؟”.

وجاء اعتراف ترامب أمس الجمعة في أعقاب يوم سيء بالنسبة لشعره، عندما كان يستقل الطائرة “إير فورس وان” وسط رياح قوية، حيث ظهر جزء كبير من فروة رأسه الصلعاء تقريباً، في مؤخرة رأسه وتدفقت صور ومقاطع فيديو لترامب على وسائل التواصل الاجتماعي.