فصام الشخصية (Schizophrenia) هو اضطراب دماغي حاد؛ وفيه يفسر المريض الواقع بشكل غير طبيعي، وقد يؤدي هذا الاضطراب إلى هلاوس وأوهام وتفكير وسلوك مضطربين بشدة، مما يعوق حياة المصاب به، فمتى تنبغي زيارة الطبيب؟ وكيف تستعد لزيارته؟


* متى تنبغي زيارة الطبيب؟

غالبًا ما لا يدرك المصاب بفصام الشخصية أن الصعوبات التي يعاني منها ناتجة عن مرض عقلي يتطلب رعاية طبية، لذا، تقع المسؤولية في كثير من الأحيان على الأسرة أو الأصدقاء لمساعدة المريض.

– مساعدة الأشخاص المصابين بفصام الشخصية
إذا كنت تعتقد أن أحد معارفك يعاني من أعراض فصام الشخصية، فتحدث إليه بشأن مخاوفك، وعلى الرغم من أنه لا يمكنك إجبار شخص ما للحصول على مساعدة مهنية، إلا أنه بإمكانك تشجيع هذا الشخص ودعمه ومساعدته للعثور على طبيب أو مقدم خدمات صحة عقلية مؤهل.
وإذا كان ذلك الشخص يمثل خطرًا على نفسه أو الآخرين أو لا يمكنك تقديم الطعام له أو الملبس أو المأوى، فقد تحتاج للاتصال بالطوارئ أو أي جهة أخرى مخصصة للطوارئ لطلب المساعدة، فقد يتم تقييم حالته من قبل أحد مقدمي خدمات الصحة العقلية، وفي بعض الحالات، قد يكون من الضروري احتجاز المريض في المستشفى بشكل طارئ، وتختلف قوانين الالتزام القسري لعلاج الصحة العقلية حسب الدولة، ويمكنك الاتصال بهيئات الصحة العقلية في مجتمعك أو قسم الشرطة في منطقتك لمزيد من التفاصيل.


– الأفكار والسلوكيات الانتحارية
الأفكار والسلوكيات الانتحارية من الأعراض الشائعة بين المصابين بفصام الشخصية، فإذا كان أحد أحبائك معرضًا لخطر الإقدام على الانتحار أو حاول الانتحار بالفعل، فتأكد من بقاء أحد الأشخاص بجانبه، واتصل برقم الطوارئ المحلي على الفور، أو في حال ظننت أنك قادر على اصطحاب هذا الشخص بأمان إلى أقرب مستشفى مزودة بغرفة طوارئ، فافعل ذلك.


* التحضير لزيارة الطبيب
إذا كنت تسعى لمساعدة شخص ما يعاني من مرض عقلي، فيمكنك أن تبدأ بزيارة طبيب العائلة الخاص به أو ممارس عام، ومع ذلك، ففي بعض الحالات عندما تتصل لتحديد موعد لزيارة الطبيب، فقد تتم إحالتك لطبيب نفسي على الفور.

للتحضير من أجل الزيارة، قم بإعداد قائمة بما يلي:

– أي أعراض يعاني منها الشخص المريض
بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير مرتبطة بسبب الزيارة

– المعلومات الشخصية الأساسية
بما في ذلك أي ضغوط نفسية كبيرة أو تغيرات حياتية حدثت مؤخرًا

– الأدوية
والفيتامينات والأعشاب والمكملات الغذائية الأخرى التي يتناولها المريض مع تحديد الجرعات

– الأسئلة
التي يمكنك طرحها على الطبيب

اذهب مع الشخص المريض لزيارة الطبيب، سوف يساعدك تلقي المعلومات بشكل مباشر على معرفة ما تواجهه، وما يتعين عليك فعله من أجل المريض.

وبالنسبة لفصام الشخصية، تشمل بعض الأسئلة الأساسية التي يمكن طرحها على الطبيب ما يلي:

  • ما السبب المُرجح لحدوث الأعراض أو الحالة المرضية التي أعاني منها؟
  • ما الأسباب المحتملة الأخرى لهذه الأعراض أو الحالة؟
  • ما الاختبارات الضرورية؟
  • هل من المرجح أن تكون الحالة مؤقتة أو مستمرة؟
  • ما أفضل علاج؟
  • ما البدائل للنهج الأساسي الذي تقترحه؟
  • كيف يمكنني تقديم أقصى مساعدة ودعم للمريض؟
  • هل هناك نشرات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح الأسئلة في أي وقت خلال زيارتك.

* ما تتوقعه من الطبيب

من المحتمل أن يطرح عليك الطبيب عددًا من الأسئلة، منها:

  • ما الأعراض التي يعاني منها المريض ومتى لاحظتها للمرة الأولى؟
  • هل الأعراض مستمرة أم تظهر عرضيًا؟
  • هل سبق أن تحدث المريض عن الانتحار؟
  • كيف يؤدي المريض أعمال الحياة اليومية؛ هل يأكل بانتظام، ويذهب إلى العمل أو المدرسة، ويستحم بانتظام؟
  • هل سبق أن تم تشخيص المريض بأي حالة مرضية أخرى؟
  • ما الأدوية التي يتناولها المريض في الوقت الحالي؟