السؤال: السلام عليكم.. أعاني منذ مدة طويلة من تكون طبقات صملاخية في أذنيّ، وهي تحد من سمعي، وقد تفاقم حجمها إلى أن صار سمعي ضعيفا، مع وجود رغبة في حك أذني. ما العلاج أرجوكم؟

الأخت الكريمة عفاف؛

المادة الصمغية الموجودة في الأذن، هي عبارة عن إفرازات من الغدد الصمغية الموجودة في الجزء الخارجي من القناة السمعية.

وتتكون هذه المادة الصمغية في بادئ الأمر من ماده شفافة تختلط بالأتربة وبقايا الخلايا، ويتحول لونها من الأصفر الفاتح إلى البني القاتم.

وتقوم الأذن عادة بطرد تلك المادة باستمرار خارجها، لذا يجب أن يكون تنظيف الأذن من الخارج فقط، وعدم إدخال أي أجسام داخل الأذن.

أما في حالة تكون الشمع بكمية أكبر من قدرة الأذن عَلى طردها، فيجب زيارة الطبيب بصفة منتظمة، خلال ثلاثة إلى ستة أشهر، لإزالة الشمع، مع تجنب اللعب في الأذن.

ونتمنى لك الشفاء والعافية.