هل تعاني من تقصف الشعر والنهايات المتكسرة ذات المظهر والملمس المزعجين؟ لست وحدك، إذ أن هذا النوع من المشاكل يعتبر أكثر مشاكل الشعر شيوعاً. فما هي هذه المشكلة وكيف نحمي الشعر منها؟

سوف نتعرف هنا على مشكلة تقصف الشعر، وبعض الأسباب والحلول المقترحة لتعيدي لشعرك حيويته وجماله وقوته.

ما هو تقصف الشعر؟

في العادة تكون بروتينات الشعر مرتبة في تجمعات تدعى بالألياف الدقيقة (Macro-fibrils)، وقد تتسبب أحياناً بعض العوامل الخارجية والممارسات الخاطئة التي قد يقوم بها الفرد يوميا تجاه شعره بانفصال بروتينات هذه التجمعات عن بعضها من الجهة الحرة للشعرة، لتظهر الشعرة متقصفة وغير صحية من أطرافها.

وهنا يجدر التنويه، إلى أن التقصف الحاصل قد لا يقتصر على أطراف الشعرة فحسب، بل من الممكن أن يطال أي جزء من الشعرة. 

أسباب تقصف الشعر

هناك العديد من العوامل والأسباب التي قد تلعب دوراً رئيسياً في تقصف الشعر، وهنا سوف نقوم بتعداد بعضها: 

  1. جفاف الشعر وضعفه العام نتيجة ممارسات خاطئة، مثل:
    • الإفراط في تعريضه لمصادر التصفيف والتجفيف الحراري يومياً، مثل السشوار ومكواة الشعر.
    • الإفراط في تعريضه للمواد الكيميائية، مثل الصبغات ومواد فرد الشعر بمختلف أنواعها ومواد التصفيف اليومية.
    • التعامل بعنف مع الشعر، مثل: تمشيط الشعر المبلل بقوة، محاولة فك عقد الشعر بطرق غير سليمة.
    • استعمال أدوات ومواد تصفيف ذات جودة منخفضة، مثل المقصات الصدئة لقص أطراف الشعر.
    • إهمال العناية الدورية بالشعر، مثل قص أطراف الشعر والقيام بالترطيب العميق للشعر بشكل منتظم.
    • الإفراط في غسيل الشعر.
  2. جفاف الشعر الناتج عن عوامل طبيعية في البيئة المحيطة، مثل:
    • ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف.
    • تعريض الشعر لأشعة الشمس الحارقة.
    • الرياح وبرودة الطقس.
  3. ضعف الشعر الناتج عن عوامل داخلية ومشاكل صحية، مثل:
    • اتباع نظام غذائي غير صحي وغير متوازن.
    • خلل في الهرمونات.
    • نقص شديد في بعض العناصر الغذائية الهامة من معادن وفيتامينات.

علاج تقصف الشعر

إذا كنت بالفعل تعاني من تقصف الشعر، فنحن نحمل لك خبراً سيئاً، ما من طريقة سوف تمكنك من إصلاح التلف الحاصل تماماً، وبينما قد تتواجد طرق قد تصلح الخلل مؤقتاً، إلا أن عليك في نهاية الأمر القيام بقص أطراف الشعر، وهذه إحدى أهم الخطوات اللازمة لمنع تقصف المزيد من الشعر. فما هي الخطوات التالية والضرورية؟

  1. الخطوة الأولى: غالباً سوف تلاحظ تكرار حدوث تقصف الشعر كل 3-4 أشهر، الأمر الذي يجعل عملية قص الأطراف مهمة وضرورية للحماية والعلاج سوية.
  2. الخطوة الثانية: حاول قدر الإمكان الابتعاد عن كل ما قد يتسبب بتقصف الشعر من الات التصفيف الحرارية للمواد الكيميائية من صبغات ومواد فرد.
  3. الخطوة الثالثة: ابدأ باتباع نظام عناية يومي بشعرك سوف يحافظ عليه صحياً، وهنا نعني التفاصيل الصغيرة، التفاصيل الصغيرة التي سوف تصنع كل الفرق، مثل:
    • انتقاء مشط الشعر المناسب وتمشيط الشعر بلطف ولعدد قليل من المرات خلال اليوم دون إفراط.
    • استعمال مرطب للشعر ابتداء من الأطراف وانتهاء بمنتصف الشعرة، دون إيصاله إلى فروة الرأس.
    • تجنب استعمال أدوات التصفيف الحراري على شعر جاف بالكامل، بل يجب أن يكون الشعر رطباً بعض الشيء.
    • عدم تصفيف الشعر على هيئة "كعكة" بعد الخروج من الحمام والشعر لا زال رطباً.
    • شرب كفايتك من الماء يومياً، اتباع نظام غذائي متوازن وصحي.
    • تناول مكملات غذائية تحتوي على حاجتك اليومية من البيوتين وحمض الفوليك.
    • استعمال مواد تحمي شعرك من الحرارة عندي التصفيف.
    • اختيار شامبو من مكونات طبيعية، وتجنب الغسيل اليومي للشعر.

ما الذي قد يحدث إذا لم يتم التعامل مع الشعر المتقصف بشكل صحيح؟

قد تجد الأطراف المقصفة طريقها إلى باقي الشعرة، أو بكلمات أخرى، ما بدأ على هيئة نهاية صغيرة تنفصل فيها الشعرة إلى شعرتين، قد يتحول تدريجياً إلى شعرة كاملة ضعيفة متكسرة. لذا إذا أهملت القيام بالمذكور أعلاه وكنت تشعر أن شعرك لا يطول بسرعة كالمعتاد، فعليك أن تعرف أن التقصف الحاصل ربما كان يمنعه من النمو بسبب التكسر المستمر.