خلال فترة تناول المضادات الحيوية قد تظهر بعض الآثار الجانبية عليك، ولكن التركيز على بعض أنواع الأطعمة وتجنب الآخر قد يساعدك في تجاوز الأمر.

تعرف المضادات الحيوية بأنها أدوية قوية تعمل على محاربة الالتهابات البكتيرية، وبسبب قوة تأثير هذه الأدوية، من المهم إيلاء الاهتمام إلى الطعام المناسب لتناوله في هذه الفترة.

في بعض الحالات من الممكن أن تسبب المضادات الحيوية بعض الاثار الجانبية مثل الإسهال أو حتى تضرر الكبد، ولكن تناول بعض أنواع الأطعمة قادر على التقليل من هذه الاثار، في حين أن أطعمة أخرى تضاعف منها.

أطعمة يجب تناولها خلال فترة العلاج

تعرف على أهم الأطعمة التي يساعد تناولها على تخفيف الاثار الجانبية الناتجة عن المضادات الحيوية:

  • الزبادي

تناول المضادات الحيوية من شأنه أن يؤثر على البكتيريا الصديقة في الأمعاء، الأمر الذي قد يسبب الإصابة بالإسهال وبالأخص لدى الأطفال.

في المقابل وجدت العديد من الدراسات العلمية أن تناول الزبادي من شأنه أن يقلل من خطر الإصابة بالإسهال الناتج عن المضادات الحيوية سواء لدى الأطفال أو البالغين.

من المهم ترك وقت جيد، أي عدة ساعات، بين تناول المضادات الحيوية والزبادي كي لا تقضي الأولى على البكتيريا الصديقة الموجودة في الزبادي أيضاً.

مواضيع ذات علاقة
  • الأطعمة المخمرة

هذه الأطعمة تصنع من خلال المكروبات والتي تشمل الزبادي والجبنة والعديد من الأطعمة المختلفة.

تحتوي الاطعمة المخمرة على عدد من البكتيريا الصديقة التي تساعد في الحفاظ على البكتيريا الجيدة في المعدة حتى بعد تناول المضادات الحيوية.

تناول هذه الأطعمة خلال الفترة العلاجية باستخدام المضادات الحيوية قادر على تخفيف الاثار الجانبية الناتجة عن الدواء.

  • أطعمة غنية بالألياف الغذائية

لا يستطيع جسمك هضم الألياف الغذائية، ولكن البكتيريا الجيدة هي من تقوم بهذا العمل، الأمر الذي يحث نموها أيضاً.

نتيجة لذلك، تحافظ الألياف الغذائية على البكتيريا الجيدة في الأمعاء بعد تناول المضادات الحيوية.

من الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية:

  1.  الحبوب الكاملة
  2.  المكسرات
  3.  البقوليات
  4.  البروكلي
  5.  الموز.

هذه الأطعمة وبسبب احتوائها على مستويات عالية من الألياف الغذائية تجعل المعدة ممتلئة لفترة أطول من الزمن، مما يبطء معدل امتصاص الدواء، لذا حاول تجنب هذه الأطعمة خلال فترة تناول الدواء، وركز عليها بعد الإنتهاء منه كلياً.

أطعمة يجب تجنبها خلال فترة العلاج

بالرغم من وجود أطعمة تساعدك خلال فترة العلاج بالمضادات الحيوية، إلا أن هناك بعض الأطعمة التي يجب تجنبها:

  • الجريب فروت

كشفت بعض الدراسات العلمية المختلفة، أن تناول الجريب فروت أو عصير الجريب فروت قد يكون ضاراً خلال فترة تناول المضادات الحيوية.

السبب وراء ذلك يعود إلى أن الجريب فروت وبعض الأدوية يتم تحليلهم من قبل أنزيم معين يدعى (cytochrome P450)، بالتالي تناول الجريب فروت خلال فترة العلاج من شأنه أن يمنع الجسن من تحليل الدواء بسبب تركيزه على الجريب فروت، الأمر الذي قد يضر بصحتك.

  • الكالسيوم

من شأن تناول الأطعمة المدعمة بالكالسيوم أن تؤثر على امتصاص المضادات الحيوية من قبل الجسم.

في دراسة علمية وجدت أن هذا الأمر لا ينطبق على الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم بشكل طبيعي، بل المدعمة فقط.

الخلاصة: تأكد من طرح جميع الأسئلة التي تخطر على بالك عندما يصف لك الطبيب المضادات الحيوية، حتى وإن تعلق السؤال حول الطعام المتناول خلال هذه الفترة.