خل التفاح

ذكرت مجلة «بريجيت» الألمانية أن خل التفاح يمثل حلاً لمشكلات الشعر الصحية والجمالية، حيث إنه يحارب جفاف فروة الرأس والقشرة والحكة الناجمة عن ذلك.

وأوضحت المجلة في موقعها على الإنترنت أن حكة فروة الرأس تنشأ بسبب الشامبو أو الغسل المتكرر للشعر، وبالتالي تتغير قيمة الأس الهيدروجيني لفروة الرأس. ويعمل خل التفاح على معادلة الأس الهيدروجيني، ويساعد على التخلص من بقايا منتجات العناية، وكذلك غلق طبقة القشرة.

ويتم تخفيف ملعقتي خل تفاح بكوب من الماء، ثم تدليك الشعر به بعد غسله، ثم شطف الشعر جيداً بعد مرور ثلاث إلى خمس دقائق. ويعمل خل التفاح على تنشيط سريان الدم وتنظيف غدد فروة الرأس من بقايا الدهون، وبالتالي يصبح الشعر ناعماً ولامعاً ومفعماً بالصحة.

ويعتبر خل التفاح من المواد التي لا يمكن لسيدة المنزل الاستغناء عنها نظراً لفوائده العديدة إضافة إلى استخداماته المختلفة، حيث أنه ومع التخمير فإن نسبة حمض الخليك في الخل تزداد، ويعتبر خل التفاح من أشهر أنواع الخل المعروفة، ويمكن الحصول على الخل من المتوفر في الأسواق، كما أنه بالإمكان القيام بتصنيعه في المنزل إلا أنه يحتاج إلى فترة تخمير طويلة قد تصل إلى الستة أشهر، وقد عرف خل التفاح منذ القدم حيث أنه كان يتم اللجوء إليه طبياً لعلاج الأمراض المختلفة، وبعد ذلك توسع استخدامه ليدخل المجالات المختلفة والتي من أبرزها الطهي والتنظيف، بالإضافة إلى ما سبق فإنه يحذر من استخدام الخل بصورة مبالغة فيها، حيث أن ذلك يؤدي إلى الإضرار بصحة الإنسان، وسنتحدث في هذا المقال بشكل أساسي حول استخدامات خل التفاح.

دراسة عن خل التفاح

ذكرت مجلة «إن ستايل» الألمانية أن خل التفاح يعد سلاحاً فتاكاً لمحاربة «السيلوليت»، الذي يفسد المظهر الجمالي للجلد. وأوضحت المجلة في موقعها الإلكتروني أن خل التفاح يتمتع بتأثير طارد للسموم، التي تتراكم في الأنسجة الضامة بالخلايا، ما يخلص الجلد من الترهل، ومظهر «قشر ثمرة البرتقال» السيئ، ويمنحه مظهراً مشدوداً وأملس.

وأضافت المجلة المعنية بالموضة والجمال أنه يمكن استخدام خل التفاح ظاهرياً لتدليك المواضع المصابة بالسيلوليت، ولهذا الغرض، يتم مزج ربع كوب من خل التفاح مع ملعقة شاي من البودي لوشن، ثم غمس قطعة قطنية في المزيج، ومسح المواضع المصابة بالسيلوليت بها، مع تدليك الجلد بالسائل الفائض.

وبعد 30 دقيقة يتم غسل الجلد بماء فاتر، ويظهر تأثير هذه العملية بعد بضعة أسابيع إذا تم إجراؤها بمعدل مرتين يومياً.

وكبديل، يمكن أيضاً شرب خل التفاح، حيث يتم إضافة ملعقتي طعام من خل التفاح إلى كوب ماء وشربه بمعدل مرتين يومياً، للاستفادة أيضاً من المعادن، التي يحتوي عليها، مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم.

ما هي استخدامات خل التفاح

إن لخل التفاح العديد من الاستخدامات، وتأتي استخداماته على النحو الآتي:

  • يعتبر خل التفاح أحد العلاجات التي تستخدم في منع تقدم التهاب الحلق إذا ما تم استخدامه في البداية عند بدء الأعراض.
  • أما عن طريقة الاستخدام فإنه يتم القيام بخلط ما مقداره ربع كوب من خل التفاح مع مقدار مناسب من الماء الدافئ، ومن ثم تتم الغرغرة بهذا المزيج مرة واحدة كل ساعة.

 

  • يعاني العديد من الأشخاص من مشكلة عسر الهضم خاصة إذا ما تم تناول وجبة دسمة.
  • إن شرب كوب صغير من الماء الدافئ ممزوج فيه ملعقة واحدة من خل التفاح وملعقة من العسل قبل تناول الطعام بنصف ساعة يساهم بشكل كبير في التقليل من احتمالية حدوث عسر الهضم.

حل مشاكل البشرة والجلد

  • يعتبر الخل أحد المواد التي تساهم في حل العديد من المشاكل الجلدية والتي من أبرزها الأكزيما والصدفية.
  • إضافة إلى ذلك فإن الخل مفيد في تقليل حدوث التهاب الجلد ومشاكل جفاف الجلد.
  • أما عن طريقة الاستخدام فإنه يتم القيام بمسح المناطق المتضررة باستخدام قطعة من القطن المبللة بخل التفاح.
  • استطاعت الدراسات التوصل إلى أن الخل أحد المواد التي تساهم في حرق الدهون والشحوم الموجودة في الجسم.
  • إن استخدام وصفات الخل إضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية واتباع الحمية الغذائية يساهم في التقليل من الوزن بشكل كبير.
  • إن القيام بتحضير خليط مكون من خل التفاح الممزوج بالزنجبيل والقيام بعمل مساج طبيعي باستخدامه لمنطقة الكرش يساهم في إزالة الكرش والتخلص منه.