يحمل رجل أمريكي الرقم القياسي العالمي في سجل غينيس للأرقام القياسية، لأكبر مجموعة من ألعاب الفيديو، والتي وصل عددها إلى أكثر من 18 ألف لعبة. وبدأ حب جويل هوبكينز لألعاب الفيديو بعمر مبكر، لكنه اهتمامه بجمع الألعاب، لم يبدأ إلا قبل نحو 19 عاماً، ومنذ ذلك الوقت، بدأت ألعاب الفيديو بالتراكم في منزله بشكل تدريجي، وتراوحت مجموعته بين الألعاب الكلاسيكية والحديثة، بحسب موقع سيركا الإلكتروني.

وصمم هوبكينز منزله، ليستوعب العدد الهائل من ألعاب الفيديو التي جمعها على مر السنين، وتم تنظيم كل شيء لغرض واحد، وهو تشغيل وترتيب ألعاب الفيديو، وذلك على يد شركة متخصصة. كما تم توزيع الشاشات بجميع أنحاء المنزل لهذا الغرض.

وبالإضافة إلى مجموعته من ألعاب الفيديو، يشارك هوبكينز باستمرار في قناته على يوتيوب مراجعات للألعاب للمتهمين بتجربته الفريدة، ويأمل في تقديم تحديثات منتظمة بشأن مجموعته للآخرين.

وبالنسبة لهوبكينز، لا يهدف مشروعه إلى أي ربح مادي، بل يعمل على جمع ألعاب الفيديو لأنه يحب هذه الصناعة، والقدرة على التمتع بها في أية لحظة. وعلى الرغم من أنه بات يملك بالفعل أكبر مجموعة في العالم، إلا أنه يهدف إلى زيادة هذه المجموعة في المستقبل.