إذا كنت تخطط لإجراء عملية جراحية , قد يطلب منك الطبيب إجراء بعض التعديلات الصغيرة على نمط حياتك , للحفاظ على صحتك و نجاح العملية . و على الرغم من أهمية الفيتامينات البالغة لصحتنا , إلا أنه يجب عليك أن تخبر الجراح عن الفيتامينات التي تتناولها , أو أي مكملات أخرى , لأن بعضها قد يؤثر على معدل ضربات القلب أو ضغط الدم أو يسبب زيادة النزيف . قد تحتاج إلى التوقف عن تناول المكملات الغذائية قبل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع من الجراحة .

فيتامين E :
يوجد فيتامين E في الزيوت النباتية , و اللحوم , و الحبوب , و الدواجن , و البيض , و الفواكه , و الخضروات . فيتامين E له خصائص مضادة للأكسدة , و هذا يعني أنه يساعد في مقاومة الجذور الحرة , و في تجديد خلايا الجلد و البشرة . و لهذا السبب , يلجأ بعض الناس إلى تناول مكملات هذا الفيتامين .

و مع ذلك , تناول هذا الفيتامين قبل الجراحة يمكن أن يسبب مضاعفات جراحية – و خاصة إذا كنت تأخذ أدوية مضادة للتخثر مثل الوارفارين – و ذلك لأن فيتامين E يبطيء تخثر الدم .

فيتامين C :
فيتامين C هو أيضا من مضادات الأكسدة , يوجد في العديد من الفواكه و الخضروات , و خاصة الحمضيات . يستخدم جسمك فيتامين C لبناء و إصلاح الجلد و العظام و خلايا النسيج الضام . رغم هذا , يجب التحدث مع طبيبك حول مكملات هذا الفيتامين قبل الجراحة . في حين أن الدراسات تدعم استخدام فيتامين C بالتزامن مع جراحات القلب , إلا أن نفس المكملات قد لا تكون متوافقة مع عمليات تخفيض الوزن , مثل عمليات تحويل المسار في المعدة , و ذلك لأنه يمكن أن تسهم في تطوير حصى الكلى بعد الجراحة .

و يذكر المركز الطبي لجامعة ميريلاند أن المرضى الذين يخضعون لقسطرة الأوعية الدموية يجب عليهم تجنب مكملات فيتامين C , لأنها تؤخر تؤخر الشفاء بعد الجراحة . و يمكن أيضا أن تسبب التفاعلات غير المرغوبة مع الأدوية المستخدمة لترقيق الدم لمرضى قسطرة الأوعية . لذلك يجب التحقق مع الطبيب قبل استخدام أي مكملات .

فيتامين B6 :
أحد الأسباب التي قد يطلب منك الطبيب بسببها التوقف عن , تناول الفيتامينات قبل الجراحة , هي التفاعلات الدوائية . أثناء و بعد الجراحة , قد تتلقى عددا من الأدوية , مثل التخدير و المضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى . فيتامين B6 قد يتداخل مع وظيفة المضادات الحيوية المحددة , لذلك , تناول هذا الفيتامين قد يزيد من خطر العدوى بعد الجراحة .

الجراحة و الفيتامينات الأخرى :
هناك حاجة إلى فيتامين B12 لتشكيل خلايا الدم الحمراء , و الوظائف العصبية و توليف الحمض النووي . و يمكن الحصول على هذا الفيتامين من الأسماك و اللحوم و الدواجن و البيض و منتجات الألبان . الناس الذين لديهم أنواع معينة من العمليات الجراحية المعوية قد يواجهون نقص في مستويات فيتامين B12 لديهم بسبب صعوبة امتصاصه , لذلك قد تحتاج إلى الحصول على هذا الفيتامين قبل و بعد الجراحة .

مشاكل الامتصاص بعد إجراء عملية جراحية في المعدة , قد تؤدي أيضا إلى نقص فيتامين D , لذلك قد يوصى أيضا بالحصول على هذا الفيتامين .

فيتامين K , يعزز شفاء الجلد , لذلك غالبا ما ينصح بإستخدامه بعد الجراحة . و مع ذلك , فإنه يؤثر على تخثر الدم , لذلك يجب استشارة الطبيب حول كمية فيتامين K التي تحتاجها و خاصة إذا كنت تأخذ أدوية مثل الوارفرين ( كومادين ) .

مكملات أخرى يجب تجنبها قبل الجراحة :
إلى جانب الفيتامينات , قد تؤدي العديد من المكملات العشبية إلى تعقيد العمليات الجراحية . و تشمل الإيفيدرا , و الثوم , و الجينسنغ , و الكافا , و نبتة سانت جون . يمكن أن تؤثر هذه الأعشاب على النزيف و سكر الدم و التخدير أو الأدوية الأخرى المستخدمة أثناء الجراحة , و التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية

و أخيرا : الحصول على هذه الفيتامينات من النظام الغذائي لا يشكل أي مخاطر , لأنه لا يتسبب في الجرعات العالية . على عكس المكملات التي يمكن أن تؤدي إلى جرعات عالية . لذلك يجب التحدث مع طبيبك إذا كنت تأخذ أي مكملات قبل الخضوع للعملية الجراحية , أو أي أدوية أخرى , لمنع حدوث أي مضاعفات .

شاركها على الوتساب