السؤال: أعاني من زيادة الشعر في جسمي بصورة كبيرة فجأة، ونموه تحت الجلد، وتساقط الشعر بدون سبب بطريقة بشعة جداً. وذلك بعد تجربة عدة حلول بدون نتيجة، وقمت بعمل تحليل هرمونات، فظهر أن هرمون التيستستيرون عندي عالٍ جداً، إلى الضعف، وقمت بإجراء تحليل هرمون الغدة الدرقية، وكانت النتيجة جيدة. ما الحل أو العلاج أرجوكم؟

الأخت المحترمة إيمان؛

الشعرانية بالتعريف، هي نمو زائد للأشعار الانتهائية في الأماكن التي لا يظهر فيها الشعر عند النساء.

كما أن الشعرانية من أكثر أمراض الغدد الصم شيوعاً، وتحدث عند نحو 10 في المائة من النساء.

وتنجم الشعرانية عن زيادة تراكيز أو عمل الهرمونات الذكورية، وهذه الزيادة قد تمثل مرضاً خطيراً، لكنها ولحسن الحظ، تنجم عن أمراض غير خطيرة في معظم الحالات.
ومع ذلك فإن الشعرانية تمثل مشكلة جمالية ونفسية خطيرة.

أسباب الشعرانية

  • قد تنجم الشعرانية عن الأورام المفرزة للأندروجين في المبيض أو الغدة الكظرية.
  • وقد تنجم عن ما يسمى فرط التصنع الكظري الخلقي، وهو مجموعة من الأمراض الناجمة عن عطب في عملية تصنيع هرمونات الغدة الكظرية.
  • كما قد تنجم عن فرط نشاط الغدة الكظرية (مرض كوشينغ).
  • وقد تنجم أيضاً عن تناول الأندروجينات.
  • وقد يكون سبب الشعرانية غير معروف وتسمى الشعرانية البدئية.
  • وقد تنجم عن المبيض المتعدد الكيسات.

ويعتبر السببان الأخيران هما أكثر الأسباب شيوعاً، ويشكلان ما نسبته 90 في المائة من الأسباب.

أختي العزيزة؛
إن الظهور المفاجئ للشعرانية عندك وشدتها، يستدعي مراجعة مختص بأمراض الغدد الصماء لتقييم الحالة، لأن الشعرانية عرض وليست مرضاً بحد ذاتها، والذي سيطلب منك إجراء التحريات والفحوص التالية:

  1. فحص نسبة التستوستيرون، وهو كما ذكرت في رسالتك مرتفع جداً.
  2. فحص نسبة DHEAs، وهو مشعر يدل إلى حد كبير على أن الزيادة في الأندروجين ناجمة عن الغدة الكظرية.
  3. فحص كورتيزول المصل وهرمون ACTH.
  4. إذا كان هناك ما يشير لفرط تصنع الكظر الخلقي، فسيطلب طبيبك بعض الفحوص المشخصة لتلك الحالات.
  5. إجراء تصوير بالأمواج فوق الصوتية للكظرين والمبيضين، وقد تحتاجين لتصويرهما شعاعياً بالتصوير الطبقي المحسب CTS أو بالمرنان المغناطيسي.
  6. إجراء فحوص قد يراها مناسبة حسب التوجه السريري.

سأكون مسروراً لو أطلعتني على هذه النتائج بعد زيارتك لطبيب مختص، لأقدم لك نصائح بخصوص الخطة العلاجية، علاوة على النصائح والمعالجة التي سيقدمها لك الطبيب الذي ينبغي عليك مراجعته بالسرعة الممكنة.

مع تمنياتي بالتوفيق.