فريق صحّتك

تتشكل الكدمة عند تمزق الأوعية الدموية بالقرب من سطح الجلد نتيجة تعرضها لضربة ما، مما يسمح بتسرب مقدار صغير من الدم داخل الأنسجة أسفل الجلد، ويتسبب الدم المحبوس في تكوين الكدمة، والتي تبدو في البداية مثل علامة سوداء وزرقاء ثم يتغير لونها خلال الشفاء.

في حالة عدم تعرض الجلد للتمزق، فأنت لست بحاجة إلى ضمادة، لكن يمكنك تعزيز الشفاء من الكدمة باستخدام الأساليب البسيطة التالية:

  • ارفع المنطقة المُصابة.
  • ضع كمادة الثلج الملفوفة في منشفة أو قطعة قماش مبللة بماء بارد، قم بذلك لمدة تصل إلى 10 دقائق تقريبًا. قم عند الحاجة بتكرار ذلك عدة مرات يوميًا وذلك لمدة يوم أو يومين بعد الإصابة.
  • قم بإراحة المنطقة التي بها كدمة، إن أمكن.
  • فكر في تناول أسيتامينوفين (تيلينول، وأدوية أخرى) لتخفيف الألم أو إيبوبروفين (أدفيل وموترين آي بي وغير ذلك) من أجل تخفيف الألم وتقليل التورم.

* استشر الطبيب إذا:

  • لاحظت تورمًا مؤلمًا بدرجة كبيرة في المنطقة التي بها الكدمة.
  • ما زلت تعاني من ألم بعد ثلاثة أيام من إصابة يبدو أنها طفيفة.
  • تعرضت لكدمات كبيرة أو مؤلمة بشكل متكرر، بخاصةً إذا ظهرت الكدمة على جذعك أو ظهرك أو وجهك أو إذا ظهرت دون أسباب معروفة.
  • عانيت من سهولة الإصابة بالكدمات وكان لديك تاريخ للإصابة بنزيف شديد مثل النزيف الذي يحدث أثناء الإجراءات الجراحية.
  • لاحظت تَكَون تكتل (الورم الدموي) أعلى الكدمة.
  • عانيت من نزيف غير طبيعي في مكان آخر مثل الأنف أو اللثة أو في البول أو البراز.
  • تعرضت فجأة لكدمة ولم يكن لديك تاريخ للإصابة بالكدمات.
  • كان لديك تاريخ عائلي لسهولة الإصابة بالكدمات أو النزيف.

قد تشير تلك العلامات والأعراض إلى وجود مشكلة أكثر خطورة مثل مشكلات تجلط الدم أو الأمراض المرتبطة بالدم.