السؤال: أعاني من تشنج عضلة المهبل، أريد حلاً أرجوكم أنا متزوجة منذ خمسة أشهر وتم افتضاض البكارة عن طريق الدكتورة

الأخت الكريمة أم وئام؛
أهلا ومرحبا بك ونشكرك على ثقتك في موقع صحتك؛

لم تخبرينا من الذي شخص حالتك بتشنج عضلة المهبل، هل هي الطبيبة؟ أم أنها توقعاتك أنت أو زوجك، يهمنا أن نعرف.

سأحاول في ردي عليك أن أصف لك العلاجات المختلفة، وسأحاول ان أقترح عليك بعض الإجراءات، ولكن في النهاية إذا لم تحل مشكلتك بهذه الإجراءات فأنت في حاجة لمراجعة الطبيب المتخصص.

في البداية يعرف تشنج الفرج بأنه انقباض لاإرادي يحدث في عضلة الفرج عند محاولة إدخال أي جسم بداخل قناة المهبل، وهذا التشنج إما أن يكون أولياً يحدث عند بدايات الزواج، أو يكون ثانوياً يحدث بعد فترة من الجماع الطبيعي.

وتتوافر العديد من طرق العلاج، ومنها:

1. علاج الأسباب العضوية إن وجدت، ومنها الالتهابات أو الأعصاب الشديدة الحساسية في مدخل الفرج، وهنا لا بد من استشارة المختص لاستبعاد هذه الأسباب، أو وصف العلاج المناسب لها.

2. العلاج الجنسي مع معالج جنسي أو أسري، حيث يقوم المعالج باستكشاف الأسباب الكامنة خلف هذا التشنج، ومنها الخوف والقلق والأفكار غير العقلانية، وأثناء الجلسات سيدربك على التعامل مع هذه العوائق، وهذه الجلسات تتم في سرية تامة.

3. تدريب المهبل على تقبل دخول أجسام غريبة مختلفة الحجم، وذلك باستخدام أجسام من البلاستيك الناعم متدرجة الحجم وتشبه العضو الذكري، وتسمى هذه الأجسام بـ Vaginal trainers، ويمكنك استخدام هذه الأجسام بالتدريج، حيث تقومين بإدخال الأصغر حجما، وببطء شديد، وباستخدام سائل مرطب إذا لزم الأمر، والمهم ألا تشعري بألم، وأن تمارسي هذا التدريب وفقا للسرعة التي تتقبلينها أنت، فإذا اعتدت على دخول الجسم الأصغر يمكنك الانتقال للجسم التالي، وهكذا حتى تصلي لأكبر الأحجام.

إذا تقبلت دخول أكبر الأحجام فحينها يمكنكما أنت وزوجك أن تحاولا إتمام العلاقة، مع الحرص على المداعبة القبلية، ومع الحرص على اختيار الأوضاع التي تجعلك أنت المتحكمة بسرعة وعمق الإيلاج حتى تطمئني أنك قادرة على التوقف عند الشعور بأي ألم.

ملحوظة: لا ينصح باستخدام هذه الأدوات إلا بعد التأكد من عدم وجود أسباب عضوية مثل الالتهابات أو ضيق قناة المهبل، فهذه الأدوات ليست موسعات لقناة المهبل.

4. تدريبات الاسترخاء المختلفة يمكن أن تفيدك، ومنها الاسترخاء أثناء الاستحمام أو التدليك أو تدريبات التنفس، ويمكن أن يدربك الطبيب على شد العضلات المختلفة ثم بسطها إراديا، وذلك بأن يطلب منك فعل ذلك، على عضلات الجسم المختلفة، واحدة تلو الأخرى.

5. عضلة الحوض من العضلات التي يمكن التدرب على التحكم بها من خلال قبضها وبسطها، وتدريب هذه العضلة يساعدك على التحكم بها بشكل إرادي، مما يعينك على السيطرة على الانقباضات اللاإرادية.

وكما ذكرت لك فهذه الإجراءات ستساعدك على التغلب على مشكلتك شريطة ألا يكون هناك سبب عضوي، وهو ما يجب استبعاده من خلال الفحص الإكلينيكي بواسطة الطبيبة المتخصصة.