يعتبر البيض من الاغذية الخفيفة و المستخدمة كثيرا في عدة مجالات الصحية و الجمالية و لهذا نذكر لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي نذكر فيه فوائد البيض و قيمته الغذائية.

2

البيض

البيض له العديد من الفوائد فهو يحتوي على عناصر غذائية تلعب دورا هاما في جسم الانسان وصحته ، وقد أثبتت الدراسات مؤخرا بأن للبيض أهمية كبيرة في إنقاص الوزن كما أنه يحتوي على مركبات تفيد الجسم وتقوي الذاكرة تفوق غيره من الأطعمة الأخرى ، فصفار البيض يحتوي على فيتامين ب و أ وحمض الفوليك والكولين واللوتين ، وبياض البيض يحتوي على نسبة عالية من البروتينات التي تعمل على بناء عضلات الجسم وتقويتها وتؤدي إلى الشبع وبالتالي يشعر المرء بامتلاء ولا يحس بالجوع لفترة زمنية كبيرة عند اتباعه لنظام ريجيم ، إلا أنه يجب أخذ الحذر عن تناوله لإن الإفراط في تناول البيض قد يضر الجسم بكثرة خاصة أنه يحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول الذي يوجد بكثرة في صفار البيض ، كما أن الإفراط في تناوله يضر بالنظام الغذائي الذي تتبعه إذا كنت تريد إنقاص وزنك لأنه يحتوي على قيمة غذائية عالية من السعرات الحرارية وخاصة في الصفار ، لذا ، يجب معرفة عدد السعرات الحرارية التي يحتوي عليها جميع أنواع البيض وسعراته عند الطهي بأكثر من طريقة حتى تكون على علم بما يناسبك من كمية البيض التي ينبغي عليك تناولها .

القيمة الغذائية لبياض وصفارالبيض

البيض هي غنية في فيتامين B، فيتامين B12 خاصة، وكذلك الفيتامينات A، D، E و K. وتجدر الإشارة إلى أن عدد قليل جدا من المواد الغذائية تحتوي على فيتامين D، وذلك لهذا السبب وحده، يجب أن يكون البيض جزءا أساسيا من أي النظام الغذائي.

محتوى البيض من البروتين

وتتكون البويضة من حوالي 11٪ بروتينات. وعلاوة على ذلك، فإنه يحتوي على كل الأحماض الأمينية الضرورية لعمليات التمثيل الغذائي في الجسم. وهذا يجعل البيض جزءا أساسيا من النظام الغذائي من أولئك الذين يرغبون في زيادة الوزن وبناء العضلات. وتتركز معظم البروتينات في الجزء الأبيض من البيض، والمعروفة باسم الألبومين (الزلال) أو بياض البيض.

بياض البيض وصفار البيض

هناك نوعان من الأجزاء الأساسية من بيضة، وزلال (الجزء الأبيض) وصفار (الجزء الأصفر).
يتم تعليق صفار في الزلال ويحتوي على حوالي 80٪ من السعرات الحرارية والدهون كلها تقريبا موجودة في البيض. أنه يحتوي على فيتامين A، D، E و K والمعادن مثل الحديد والكالسيوم، وزلال البيض في معظمها يحتوي على الماء والبروتينات.

السعرات الحرارية في البيض :

– بياض البيض طازج أو مثلج ، لبيضة واحدة ، يحتوي على 17 سعرة حرارية .
– صفار البيض طازج ، لبيضة واحدة ، يحتوي على 59 سعرة حرارية .
– بيضة كاملة مسلوقة ، واحدة كبيرة ، تحتوي على 79 سعرة حرارية .
– بيضة كاملة مقلية ، واحدة كبيرة ، تحتوي على 91 سعرة حرارية .
– بيض اومليت ، واحدة كبيرة ، تحتويعلى 92 سعرة حرارية .
– بيض اومليت مع جبنة وخضار ، 113 غ ، تحتوي على 252 سعرة حرارية .
– بيض بط ، واحدة كبيرة ، تحتوي على 130 سعرة حرارية .
– بيض أوز ، واحدة كبيرة ، تحتوي على 276 سعرة حرارية .
– بيض ديك رومي ، واحدة كبيرة ، تحتوي على 135 سعرة حرارية

فوائد البيض للجسم

يساعد البيض في بقاء الغذة الدرقية بصحة جيدة :
يعد البيض واحد من أغني مصادر السيلينوم حيث يشكل علي حوالي 22% من البيض .وهو معدن أساسي بجانب اليود المطلوب لإفرازت الغدة الدرقية .وتفعيل التمثيل الغذائي .

يساعد البيض علي تنشيط الجسم :
من المعروف أنه يحتوي علي مجموعة من فيتامينات B اللازمة لإنتاج الطاقة . حيث يعد البيض مصدر جيد لفيتامين B2 . ومن المعروف أن فيتامين B يساعد علي إنتاج الطاقة من خلال المساعدة تأييض الدهون والكربوهيدرات والبروتينات .
يعطي البيض شعر لامع وأظافر قوية :
يحتوي البيض علي نسبة عالية من البروتين وهو عنصر هام لبناء الخلايا الجسم .وإذا كنت بحاجة إلي نسبة مغذيات كبيرة ينصح بتناوله فهو يعمل علي بناء الأنسجة والخلايا ولبنة هامة للعظام و العضلات و الغضاريف والجلد والدم .
يمنع البيض فقر الدم :
البيض غني بفيتامين B12 وهو من العناصر الغذائية التي تعمل علي نمو خلايا الدم الحمراء . ويعد نقص فيتامين B12 واحد من أسباب فقر الدم .
البيض
يعمل البيض علي تقوية العظام :
الفوسفور هو ثاني اكثر المعادن التي يحتاجها الجسم بجانب الكالسيوم حيث وجد مايقرب من 85% في العظام والأسنان . ولا يرجع صعف العظام فقط بسب الكالسيوم ولكن قد يكون نقص في الفسفور كما تعمل المعادن عموماً علي بناء العظام والأسنان .
يقاوم البيض الإجهاد :
يمكن للبيض مقاومة الإجهاد وذلك لإحتوائه علي البانتوثينك . ويطلق علي حمض البانتوثنيك ” مضاد للإجهاد ” وذلك لأنه يدعم نشاط الغدة الكظرية والتي تفرز الهرمونات التي تستجيب للإجهاد .
يعمل البيض علي تحسين رؤية العين :
يحتوي البيض علي فيتامين A ومن المعروف أنه يساعد علي تحسين الرؤية وبالبيض هو مصدر جيد لهذا الفيتامين .
يساعد البيض علي تعزيز الحيوانات المنوية :
الإستهلاك المنتظم للبيض يمكن أن يساهم في تكوين الحيوانات المنوية في الرجل ونضج البويضة وذلك لأنه يحتوي علي حمض الفوليك .
البيض عنصر أساسي لصحة البروستاتا :
البيض مصدر غني للزنك . وقد وجدت الدراسات أن هذا المعدن يلعب دور أساسي في صحة البروستاتا .
البيض يحمي الجسم من الفيروسات :
يحتوي البيض علي كمية جيدة من الحديد . ويساعد الحديد في منع حدوث فقر الدم .ويلعب دوراً هاماً في حماية الجسم من نزلات البرد . والأفراد الذين يعانوا من نقص الحديد لديهم مقاومة منخفضة للإصابة بالأمراض .
يحتوي البيض علي حوالي 594 ملجرام من الأحماض الدهنية و أوميجا 6 :
يحتوي البيض علي 6 جرامات من البروتين عالي الجودة وجميع الأحماض الأمينية الأساسية ووفقاً لدراسة أجريت في مركز هارفارد للصحة العامة أن الإستهلاك المنتظم للبيض يمنع حدوث الجلطات الدماغية والأزمات القلبية
يساعد البيض علي الوقاية من سرطان الثدي ففي دراسة أجريت أن النساء الذين يتناولوا مالايقل عن 6بيضات في الإسبوع تنخفض لديهم مخاطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 44% .
وإذا كنت تعاني من أمراض القلب أو السكر أو إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم قم بإستشارة الطبيب حول تناول البيض حتي لا يؤدي صفار البيض إلي إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم .
يساعد البيض في بقاء الغذة الدرقية بصحة جيدة :
يعد البيض واحد من أغني مصادر السيلينوم حيث يشكل علي حوالي 22% من البيض .وهو معدن أساسي بجانب اليود المطلوب لإفرازت الغدة الدرقية .وتفعيل التمثيل الغذائي .

كيف يستخدم البيض لجمال البشرة والشعر

**للبشرة :
* يتم استخدام بياض البيض بعد فصله عن صفاره ويخفق جيدا ، ثم يتم وضعه على الوجه بحركات تصاعدية ( بداية من اسفل الوجه إلى اعلاه )، يفضل وضع بعض قطرات من عصير الليمون على بياض البيض ، يتم ابقاءه على البشرة لمدة 15- 20 دقيقة ثم يغسل بالماء الدافئ .
* ماسك بياض البيض الذي يتكون من ( دقيق الشوفان – العسل – بياض البيض )
فوائده
– يعمل الماسك على تطهير البشرة وتنقيتها ويساعد على الحد من ظهور البثور والمسام ويزيل خلايا الجلد الميتة .
– يعمل بياض البيض على شد الجلد واكسابه النضارة المطلوبة و يساعد ايضا في الحد من ظهور علامات تقدم العمر .
– يساعد بياض البيض في التقليل من مظهر الخطوط الدقيقة في البشرة .
– البروتين المتواجد في بياض البيض يساعد على شفاء وتغذية البشرة.

* * للشعر :
يتكون الشعر من 70 % بروتين الكيراتين ، لذلك فإن بروتين البيض يساعد في إعادة بناء الشعر التالف ويقضي على تقصفه مما يكسب الشعر القوة والصحة والنمو الجيد ومنع تساقطه .
طريقة اعداد ماسك الشعر
الخطوة 1
كسر بيضة ووضع البياض والصفار في وعاء ، يتم خفق البيضة حتى يتجانس .
الخطوة 2
إضافة ملعقة كبيرة من زيت الزيتون او زيت الخروع ، تمزيج جيدا مع البيض .
( يمكن أن تضيف ملعقة من العسل للحصول على نتيجة أفضل )
طريقة وضع الماسك:
الخطوة 1
يتم غسل الشعر جيدا بالشامبو ليصبح نظيف وخالي من اي زيوت .
الخطوة 2
قم بتنشيف الشعر من الماء الزائد ولا تتركه يجف تماما وذلك باستخدام منشفه .
الخطوة 3
يتم هنا استخدام المسك على الشعر يوضع على الشعر مع التركيز على الأطراف والجذور . ولتسهيل توزظيع المزيج على شعرك قم بتقسمه . ويتم إبقاءه على شعرك لمدة 30 -45 دقيقة .
الخطوة 4
يغسل الشعر جيدا أكثر من المعتاد لتنظيف الشعر جيدا من البيض . يفضل استخدام الوصفة كل اسبوع لمده شهرين على الأقل حتى تحصل على النتجية المرغوبة في شعرك

رجيم البيض المسلوق لإنقاص الوزن في 5 أيام

يتمحور هذا الرجيم بشكل كبير حول البيض المسلوق ويسمح بتناول بعض المأكولات الاخرى المسموحة بكمية مفتوحة وغير محددة حسب الرغبة منه: الخس والطماطم والكرفس، والخيار، أما المشروبات التي يُسمح لك بها فهي: القهوة والشاي بدون سكر وعصير الجريب فروت الطبيعي، وعصير الليمون الطازج.
نظام رجيم البيض المسلوق
اليوم الأول
وجبة الإفطار: قطعة خبز توست + قطعة من الطماطم.
وجبة الغداء: الكمية التي تختارينها من الفواكه الطازجة.
وجبة العشاء: ٢ بيض مسلوق.
اليوم الثاني
وجبة الإفطار: بيضة مسلوقة + كوب من عصير الجريب فروت.
وجبة الغداء: صدر دجاج مشوي أو مسلوق + ٢ حبة طماطم.
وجبة العشاء: قطعة من الستيك المشوية + الطماطم والخس.
اليوم الثالث
وجبة الفطور: بيضة مسلوقة + كوب من عصير الجريب فروت.
وجبة الغداء: ٢ بيض مسلوق + كرفس.
وجبة العشاء: قطعة من اللحم المشوي + سلطة الخس والحامض.
اليوم الرابع
وجبة الفطور: قطعة خبز توست + بيضة مسلوقة.
وجبة الغداء: الكمية التي تريدينها من الفواكه الطازجة.
وجبة العشاء: قطعة من لحم الضأن المشوي + الكرفس والطماطم.
اليوم الخامس
وجبة الفطور: قطعة خبز توست + بيضة مسلوقة.
وجبة الغداء: ٢ بيض مسلوق + ٢ حبة طماطم.
وجبة العشاء: قطعة سمك مشوية + خس.
قواعد الرجيم
لا تعتمدي هذا الرجيم لأكثر ٥ ايام ويُمكنكِ تطبيقه مرة في الشهر.
لا يسمح بأي بدائل.
أكثري من شرب الماء (الحد الأدنى ١٠ أكواب من الماء يومياً).

البيض المسلوق

هو وجبة خفيفة وسريعة التحضير؛ حيث توصي مدرسة هارفارد للصحّة العامة بتناول ما لا يزيد عن ثلاث بيضات أسبوعيّاً لتجنّب بعض المخاطر الصحية التي يمكن أن تصيب الجسم، بما في ذلك البيض المسلوق؛ حيث إنّ سلقه يعدّ طريقةً مميّزةً في الحصول على طعم وفوائد عديدة، وإليكم أهمّها في السطور القليلة القادمة، إضافة إلى بعض المعلومات التي تخصّ محتواه الغذائي.

الفوائد الصحيّة للبيض المسلوق

يعدّ تناول البيض المسلوق مهمّاً لصحة العين؛ حيث إنّ تناول بيضة واحدة يومياً يمنع من الإصابة بالضمور البقعي الذي قد يصيب العين.
يحتوي البيض المسلوق على اللوتين والزياكسانثين وهما من المواد المغذّية الضرورية في تقليل خطر إصابة العين بما يعرف بإعتام عدسة العين.
يحتوي البيض المسلوق على مادّة الكولين المهمّة في أداء الدماغ لوظائفه؛ فهي تنظّم عمله وعمل الجهاز العصبي، وتساعد في الحفاظ على بنية أغشية الخلايا في الدماغ، ممّا يساعد على نقل الرسائل من المخ إلى الأعصاب والعضلات.
يساعد تناول البيض المسلوق للحامل على نموّ مخ الجنين بشكل جيّد، ويمنع من تشكّل التشوهات الخلقية.
إنّ تناول البيض يعمل على الشعور بالشبع أطول فترة ممكنة.
يساعد تناول البيض على بناء قوّة عضليّة جيدة ويمنع من فقدانها.
يحتوي البيض المسلوق على فيتامين د، وهو الفيتامين القابل للذوبان في الدهون، وهو الّذي يزيد من قوّة العظام، ويقلّل من خطر الإصابة بهشاشة العظام.
يحتوي البيض المسلوق على الكالسيوم الّذي يساعد على تقوية العظام.
يساعد البيض المسلوق في الحفاظ على صحّة الجلد، وذلك بدعم مرونته، والتقليل من ضرر الجذور الحرّة الّتي تزيد من أعراض الشيخوخة.

المحتوى الغذائي للبيض المسلوق

يحتوي البيض المسلوق على كميّة عالية من الكولسترول.
يحتوي البيض المسلوق على فيتامينات ب، وكذلك على فيتامين أ، إضافةً إلى فيتامين هـ، وبعض مضادات الأكسدة الأخرى.
يعتبر البيض المسلوق منخفضاً بمحتواه من الدهون المشبعة.
يحتوي البيض المسلوق على نسبة عالية من الكبريت، إضافةً إلى محتواه الجيّد من بعض المعادن الأخرى مثل: التربتوفان، والسيلينيوم، والمغنيسيوم، والصوديوم، والفسفور، والحديد، والزنك.
يعد البيض مصدراً جيداً للبروتين الّذي يساعد في توفير الطاقة للجسم.
يوفّر البيض المسلوق حوالي 80 سعرة حرارية؛ بحيث نحصل على 60% منها من الدهون.
إنّ البيضة التي تزن حوالي 50 جراماً تحتوي على حوالي 6.4 جراماً من البروتين الكامل، و0.4 جرامات من الكربوهيدرات، و4.1 جرام من الدهون، و215 مليغرام من الكولسترول.

فوائد البيض المقلي

يعتبر البيض من الأغذية الكاملة التي أستعملت منذ القدم كعنصر رئيسي في تغذية الإنسان، ويعتبر بيض الدجاج من أكثر أنواع البيض إنتشاراً وتداولاً، والبيض من الأغذية التي تحسن الصحة العامة لأنّ محتواه عالي بالبروتين الهام للجسم، تتكوّن البيضة من ثلاث أجزاء، البياض، والصفار، وقشور البيض، ويعتبر بياض وصفار البيض من المكوّنات الغنية بالعناصر الغذائية ذات القيمة العالية مثل البروتين، والفيتامينات، والمعادن، ويحتوي صفار البيض على الكولسترول وينصح بالابتعاد عن تناوله لمرضى القلب، لا يختلف البيض المقلي عن المسلوق من حيث المحتوى من العناصر الهامة للجسم، ولكن البيض المقلي يحتوي على كمية دهون أكثر، لذلك ينصح بالبيض المسلوق لتجنب الزيادة في الوزن.

4

أضرار البيض

إن الأمراض التي يسببها البيض أو ينقلهاقليلة ، لكنها تستحق النظر والاحتراس، حتى لا يقع أحد منا في الأذية جراء تناول البيض ، وهي على النحو التالي:
• الحساسية من البيض:
إن حساسية البيض تكون من خلال الإستعداد الفطري للحساسية من أحد مكونات البيض، وبخاصة الزلال ، وهذا أمر يكشف بالعادةبالصدفة والملاحظة، والعلاج الوحيد له هو البعد عن تناول البيض، والابتعاد عن كل طعام يدخل البيض في مكوناته.
• زيادة الكوليسترول:
يعد البيض في نظر أهل التغذية مصادر الطعام الغنية بالكوليسترول والدهون الثلاثية، وبخاصة الصفار، حيث يتركز في الدهن الحيواني ما يقدر بحوالي 300ملجرام من الكوليسترول في كل البيضة، وهذا أمر لا من أن يحذره المرضى بتصلب الشرايين الذين يعانون منضغط الدم المرتفع، أو الذين يعانون من أمراض القلب ونوباته، إلى جانب المصابين بحصى الكلى والمرارة.
• التسمم الغذائي
وهناك نوعان من التسمم الغذائي الأول تسببه ميكروبات تسمى السالمونيلا، وقد وجدت بنسبة تقدربثمانية بالمائة في البيض، وتتسرب إلى البيض من الدجاج المريض، فإذا أكل الإنسان البيضة بدون طبخ(نيئة) فإن عصيات هذه الميكروبات تتكاثر في أمعاء الإنسان ، وتسبب له تسمماً غذائياً يتميز في القيء والمغص وارتفاع درجة الحرارة، ويصيبه بعد ذلك بيوم أو بعض أيام من تناوله البيض، لكنه لا يكون مرضا قاتلاً ، وبعدها يستقر وضع المريض الصحي منه بعد فترة ويعود إلى حاله الطبيعي.
أما بالنسبة التسمم الغذائي الثاني فهو يحدث بسبب مكورات عنقودية وتكون على شكل عنقود العنب ولهذا اتخذت اسم العنقودية، وهي تأتي من تلوث يحدث في قشرة البيض، فإذا ما كسرها الشخص دون غسلها فقد يقع منها بعض بعض القشورمما يلوث الطعام، وإن البيض بيئة مثالية لتكاثر هذه الميكروبات التي تضخ سمومها في جسم الإنسان ، والتي تؤدي إلى أعراض التسمم الغذائي التي يعاني منها المصاب بعد ساعات معدودة من أكله للطعام.

حقائق عن البيض :

6000 قبل الميلاد: بدأت تربية الدواجن في الصين بهدف الاستفادة من بيضها.
2000 قبل الميلاد: كانت عدة حضارات في هذا الوقت تقيم مهرجانات في فصل الربيع، حيث اصبح البيض رمزا لتجدد الحياة.
20 قبل الميلاد: اكتشف الرومان صلصة «الكستر» بمحض الصدفة، عندما تم خلط البيض مع الحليب والعسل في إناء من الفخار.
1493: تم تصدير الدجاج إلى أميركا خلال ثاني رحلة قام بها كولومبس إليها.
1600: ولدت عجة البيض، الـ «أومليت»، التي اشتق اسمها من اللاتينية ومعناها «الصحن».
1918: في عز الأزمة الاقتصادية بالولايات المتحدة نفد البيض وكان لا بد من «روشتة» من الطبيب للحصول عليه.
1968: ظهرت دراسة تنصح بتقليل تناول البيض إلى مرتين فقط في الاسبوع بسبب الكوليسترول.
1970: تبين ان البيض مصدر جيد للبروتين. بيضة متوسطة الحجم توفر 12% من حاجة الجسم اليومية.
1988: ارتكبت وزيرة الصحة البريطانية السابقة، إدوينا كاري، خطأ أودى بمستقبلها السياسي، عندما صرحت بأن البيض البريطاني غير ملوث بالسالمونيلا.
2000: بدأ إدخال فيتامينات أخرى إلى البيض مما نتج عنه ظهور البيض بأوميجا 3 الذي تبيضه الدواجن التي تتغذى على بذر الكتان.

دراسات فوائد البيض :

فوائد البيض العلاجية

يعتبر البيض غذاءً كاملاً، لاحتوائه على البروتين والدهن والفيتامينات والهرمونات والأملاح المعدنية وهيدرات الكربون، لذا فإن تناول بيضتين في الصباح يكفيان لإعطاء الجسم حاجته من البروتين والفيتامينات وهذا يعادل ما في 350 غرام من الحليب أو 50 غرام من اللحم. وبما أنه فقير بهيدرات الكربون فيؤخذ معه الخبز أو غذاء مشوي كالبطاطا أو الأرز وكذلك كوب من عصير البرتقال لتأمين حاجة الجسم من فيتامين (c).والبيض أحسن الأغذية، وأسرعها انهضاماً، إذا كان نيئاً أو مشوياً قليلاً، ويعطى لذوي الصحة الطبيعية وبخاصة الأطفال فيمنحهم المناعة ضد الكساح وفقر الدم، ويمكن إعطاؤه للصغار من سن (8 – 10) أشهر، ويعطى للكبار وبخاصة المصابين بفقر الدم والحوامل وضعاف الذاكرة والمصابين بانهيار الجهاز العصبي والقدرة الجنسية، كما يعطى للمصابين بالسل، والسكري، والنحفاء، والبدينين بشرط تناول السمن أو الزبدة معه.
ويمنع البيض عن ذوي الضغط العالي وعمن لديهم كمية الكوليسترول كبيرة ويكفي لهؤلاء بيضتين في الأسبوع، كما يمنع عن المصابين بأمراض الكبد والمرارة، وعن الذين يتحسسون بأكل البيض والذين يسبب لهم اضطرابات في الكبد والأمعاء.ويحتوي بياض البيض على مادة مضادة للجراثيم تسمى (ليزوتسيم) اكتشفها الطبيب العالم (لياشينكوف) ووصفها (فليمنغ) مكتشف البنسلين، وهي توجد في اللعاب والدمع والطحال والكبد. وتحضر هذه المادة من بياض البيض ولها أثر فعّال في أمراض العين والحلق والأنف والأذن وهي تحفظ الحليب وبيض السمك من الفساد.ويغذي البيض الجسم من الداخل، مثلما يغذيه من الخارج، ويوصف لصنع قناع الجمال وتجديد شباب الجلد.

البيض يساعد على النحافة

أجريت اولى الدراسات التي قدمها فريق برئاسة نيخيل دورندار، الاستاذ المساعد في قسم العدوى والسمنة بجامعة لويزيانا، للدولة، حول تأثير البيض في الوزن، على نساء سمينات تناولن افطارا يتألف من بيضتين يوميا لفترة 5 ايام في الاسبوع، على مدى 8 اسابيع، ضمن خطة لحمية غذائية من طعام قليل الدهون.
وأفادت الدراسة ان النساء فقدن نحو 65% اكثر من غيرهن من الوزن، كما قل لديهن محيط الخصر بـ 83% اكثر من غيرهن، وتحسنت لديهن مستويات الطاقة مقارنة بالنساء الأخريات اللواتي تناولن الفطائر الصباحية الحاوية على نفس عدد السعرات الحرارية للبيض.وتؤكد الدراسة نتائج دراسة سابقة أشارت الى ان الإفطار بالبيض يزيد من الشعور بالشبع مقارنة بالمأكولات الاخرى.وفي دراسة اخرى، أشار باحثون من جامعة أيوا، للدولة، الى اهمية تناول البيض لاحتوائه على مركب الكولين المفيد للعقل والذاكرة.
وقالوا ان الحصة المتناولة من قِبل الاطفال والبالغين الاميركيين من الكولين، اقل من الحصة المطلوبة يوميا وهي 550 ملجم في اليوم للرجال، و425 ملجم في اليوم للنساء.
وأظهرت الدراسة ان 10% او أقل من الاميركيين يتناولون حصة الكولين المطلوبة، ويشمل ذلك الامهات الحوامل.وتحتوي بيضتان على نحو 250 ملغم من الكولين، وهو يوجد ايضا بتركيز كبير في لحم البقر والكبد ولب الحبوب.وأخيرا يتحدى عدد من الباحثين الاعتقاد الشائع بضرورة الحد من تناول البيض بسبب المخاوف من زيادة الكوليسترول في الجسم، إذ أشارت دراسة أجرتها شركة «إكسبوننت» العلمية في واشنطن، الى ان تأثير تناول البيض في القلب ضئيل لا يذكر.وذكر موقع «يوريكا أليرت» العلمي، ان الدراسة عكفت على تقييم المخاطر النسبية لأمراض القلب المرتبطة بتناول البيض مقارنة بتأثير عوامل الخطر الاخرى عليه، ومنها تقدم العمر، الوراثة، الاغذية المتناولة، التدخين، تناول الكحول، ضغط الدم العالي، زيادة الكوليسترول، السمنة، ومرض السكري، واخيرا نمط الحياة الكسول.

3

شارك هذا الموضوع: