ربما سمعت عن العديد من العلاجات التي يمكن استخدامها لعلاج مشكلة البواسير، ومنها اجراء عملية الليبزر، فما هي هذه العملية وهل لها اثار جانبية؟

تعد البواسير من المشاكل الصحية المؤلمة التي يشكوا منها الكثيرون خاصة عند علاجها جراحيا، ولكن مع التطور العلمي أصبح من الممكن علاجها عن طريق استخدام أشعة الليزر لتكون أقل ألما وأكثر أمنا.

تعرف البواسير على أنها انتفاخ يحدث للاوردة في الجزء السفلي من الشرج او المستقيم، ويزداد احتمال الاصابة بالبواسير مع تقدم العمر، وعند النساء الحوامل، وفي حالات الإمساك الشديد.

هناك العديد من العلاجات المستخدمة لعلاج البواسير منها الوصفات الطبيعية أو علاجات طبية جراحية أو عن طريق استخدام أشعة الليزر والتي سنتحدث عنها في هذا المقال.

متى يلجأ الشخص إلى علاج البواسير بالليزر؟

تصلح عملية علاج البواسير بالليزر مع جميع الحالات بمختلف أنواعها ودرجاتها ولمختلف الاعمار وكلا الجنسين.

ولكن بنفس الوقت لا يجب التعجيل في إجراء تلك العملية قبل التعرف على طرق علاج البواسير الطبيعية.

بشكل عام يفضل اللجوء إلى طريقة الليزر في حال كنت تعاني من البواسير بشدة بشكل مستمر.

مواضيع ذات علاقة

خطوات اجراء عملية البواسير بالليزر؟

تعد خطوات عملية استئصال البواسير بالليزر بسيطة، حيث تشمل:

  • يكون المريض ملقى على ظهره، ويكون التنفس منتظم لديه ومن ثم يتم تخديره موضعيا حتى لا يشعر المريض بأي ألم عندما يتم ازالة البواسير.
  • يقوم الطبيب بفصل الباسور بواسطة جسر في جلد الشرج وبتلك الطريقة يتم تبخير الباسور بالليزر من الداخل.
  • في حالة استئصال البواسير الخارجية يقوم الطبيب باستخدام شعاع القطع وهذا يسهل الأمر كثيرا على الطبيب وتلك الدقة لا نجدها في الاستئصال الخارجي.

تعليمات ضرورية ما بعد العملية

لابد أن يأخذ المريض بعين الاعتبار الإجراءات التالية ما بعد العملية:

  • ما بعد عملية الليزر لا يشعر المريض بأي مضاعفات كالغثيان والقيء لان التخدير موضعي ولكن قد يحتاج الى مسكنات فقط.
  • يجب على المريض عمل حمام ماء دافىء والجلوس به حتى يشعر بالراحة.
  • يفضل وضع القليل من الملح الانجليزي في حمام الماء الدافئ حتى يساعد على التئام الجرح والتطهير في اسرع وقت ممكن، والقضاء على أي نوع من الجراثيم.
  • لا بد أن تكون عملية الأخراج مؤلمة نوعا ما لذلك يفضل أن يقوم المريض بتنظيف المنطقة جيدا ما بعد الإخراج لتجنب حدوث تلوث للجرح.
  • يعود المرض الى الوضع الطبيعي بعد 3 الى 5 أيام من العملية بدون اي الم او مشاكل اخرى
  • عدم حمل أشياء ثقيلة ما بعد العملية
  • عدم لبس ملابس ضيقة.

مضاعفات ما بعد العملية

نادرا ما يعاني المريض من مضاعفات ما بعد العلمية لأن التخدير بالعادة يكون موضعي، ولكن قد تحدث بعض المضاعفات التي يجب الحذر منها مثل:

  • قد يظهر هناك القليل من النزيف ما بعد العملية ب 10 أيام، وينبغي عليك حينها مراجعة الطبيب
  • قد يشعر بعض الأشخاص باحتباس البول لديهم وعدم قدرتهم على التبول بشكل طبيعي.
  • لا بد من المريض أن يستخدم بعض المضادات الحيوية لتجنب حدوث العدوى ولكن قد يشعرك هذا بالقليل من الغثيان والضعف بسبب استخدام المضادات وليس بسبب العملية.

ومن جدير بالذكر أنه قد تعود البواسير مرة أخرى للظهور بمجرد ممارسة نفس العادات المسببة للبواسير في المرة السابقة أو حدوث بعض المشاكل المشابهة لديه.