هل خطر إصابة النساء بالنوبة القلبية أعلى من الرجل؟ ما هي عوامل الخطر التي تؤدي إلى ذلك؟ تعرف على أهم المعلومات حول الموضوع.

وجدت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية (BMJ) أن النساء المدخنات، أو اللاتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم، يرتفع لديهم خطر الإصابة بالنوبة القلبية بشكل كبير مقارنة بالرجال.

وأفاد الباحثون القائمون على الدراسة، أنه يتحتم على الأطباء تحديد هؤلاء النساء من المراجعين لديهم، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم.

في المقابل، يعد الرجال أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية بحوالي ثلاث مرات من النساء في الوضع الطبيعي.

وللتوصل إلى هذه النتائج، قام الباحثون باستهداف ما يقارب الـ 500,000 شخصًا، تراوحت أعمارهم بين 40-69 سنة، وبعد سبع سنوات من الدراسة، وجد الباحثون أن 5,081 شخصًا أصيبوا بالنوبة القلبية، وأن واحد من كل ثلاث مصابين كانوا من النساء.

ولاحظ الباحثون أن النساء المدخنات معرضات للإصابة بالنوبة القلبية ثلاث مرات أكثر من النساء غير المدخنات، في حين أن إصابتهن بضغط الدم المرتفع، يرفع من خطر الإصابة بالنوبة القلبية بحوالي 83%.

وأشار الباحثون أن الإصابة بالسكري سواء من النوع الأول أو الثاني، يرفع من خطر إصابة النساء بالنوبة القلبية أيضًا.

أعراض الإصابة بالنوبة القلبية

نظرًا لأهمية الموضوع، نقدم لك أعراض تشير بإصابتك بالنوبة القلبية:

  • ألم في الصدر وشعور بالضغط في المنطقة
  • شعور بالألم ينتقل من الصدر إلى مناطق أخرى من الجسم مثل الذراع أو الفك أو الرقبة
  • الشعور بالدوار
  • التعرق
  • ضيق النفس
  • الشعور بالقلق
  • السعال أو العطس.