شهدت منصة “مدرسة” التعليمية الإلكترونية، المندرجة ضمن مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، إقبالاً متزايداً من الطلبة والمستخدمين منذ أطلقها يوم الثلاثاء الماضي نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مسجلةً أكثر من 603 آلاف مشاهدة أجراها 110 ألف زائر ومستخدم خلال 48 ساعة من الإطلاق، أي بواقع أكثر من 2300 زائراً جديداً كل ساعة. ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، تضم “مدرسة” التي تعد المنصة التعليمية الأكبر من نوعها على مستوى العالم العربي 5000 درس تعليمي بالفيديو تشمل مواد العلوم والرياضيات والفيزياء والكيمياء والأحياء وتغطي المراحل المدرسية من رياض الأطفال وحتى الصف الثاني عشر، وتهدف إلى تطوير محتوى تعليمي متميز باللغة العربية، ترجمةً عن أرقى المناهج والمساقات التعليمية في العالم، بحيث يتم إتاحته مجاناً لأكثر من 50 مليون طالب عربي في أي مكان في العالم.

وسجل زوار “مدرسة” من مختلف مناطق العالم خلال 48 ساعة من إطلاقها، نحو 12500 مشاهدة للمنصة والدروس المصورة التي تعرضها في الساعة الواحدة، وبمجموع 603 آلاف مشاهدة في 48 ساعة من الإطلاق.

وجاءت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في صدارة الدول الأكثر زيارة لـ”مدرسة” إضافة إلى سلطنة عمان ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية ودولة الكويت والأردن.

وأكدت مدير مشروع محمد بن راشد للتعليم الإلكتروني العربي سارة النعيمي، ضمن مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية “أن هذا الإقبال الملحوظ من جانب الطلبة على زيارة “مدرسة” ومشاهدة الدروس التعليمية المصورة التي تتضمنها المنصة يكشف مدى تعطش النشء والشباب العربي إلى النهل من المعرفة والعلوم الحديثة بالطريقة الجذابة التي توفرها المنصة”.

وأضافت سارة النعيمي “تتميز “مدرسة” ببساطة المتطلبات التقنية المطلوبة للاستفادة من محتواها المجاني، ويمكن استخدامها على مختلف الأجهزة الإلكترونية وعبر التطبيق الإلكتروني” مشيرة أن التصميم الجذاب لمنصة “مدرسة” بالإضافة إلى ما تحتويه من دروس علمية بطريقة مشوقة، يستهدف تحفيز الطلبة العرب في مختلف أنحاء العالم على البحث والاطلاع، وإكسابهم مهارات التعلم الذاتي عبر الاستفادة من المحتوى الذي توفره “مدرسة”، وهو ما من شأنه الارتقاء بآليات التعليم في العالم العربي وفتح المجال أمام نحو 50 مليون طالب وطالبة عربية من مختلف المراحل الدراسية للاستفادة من 5000 درسا تعليمي بالفيديو تغطي مختلف التخصصات العلمية وفي مقدمتها العلوم العامة والرياضيات والفيزياء والكيمياء والأحياء.