أكد وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى في مؤتمر صحفي اليوم الخميس أن الوزارة أوقفت طباعة كتب النشاط لهذا العام، ووفرت 460 مليون ريال سنوياً، من تكلفة طباعة الكتب المدرسية، بعد توظيف التقنية هذا العام.

وأكد عقب تدشين معرض تطوير الكتاب المدرسي، أن المنهج ليس مرحلة تتوقف عند حد معين، بل يتطلب العناية بكل العناصر المرتبطة به من ناحية المحتوى والقدرة على التأثير ووصوله للطالب وسهولة الاستيعاب والتقويم والتحصيل الدراسي. وأضاف أن علينا أن نُخرج العملية التعليمية من محدودية الكتاب المدرسي إلى آفاق أوسع ومواد أكبر، وإيجاد كتاب تفاعلي ينقل الطالب والمعلم إلى بيئة تعليمية أكثر ثراء وتوسعا، وأن تطوير الكتب شمل المحتوى والشكل والإخراج والقدرة على التواصل بين المعلم والطالب.