الرياض-عناوين

رأى مدرب منتخب ويلز النجم التاريخي لفريق مانشستر يونايتد أن أيقونة برشلونة ليونيل ميسي هو السبب في رحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد.

وقال جيجز، الذي زامل رونالدو خلال لعبمهما للفريق الانجليزي، إن قائد منتخب البرتغال شعر أنه يجب عليه إغلاق سجل منافسته للبرغوث الأرجنتيني، وهو متقدم عليه، في إشارة إلى نجاح الدون في قيادة فريقه للفوز بثلاثة ألقاب متتالية في دوري الأبطال.

ولم يستطع رونالدو مجاراة ميسي في الألقاب المحلية، حيث فاز الأخير بسبع بطولات دوري خلال العشرية الأخيرة ، كما فاز بلقب كأس الملك أربع مرات متتالية ، غير أن جيجز رأى أن ذلك لا يؤثر في الحصيلة النهائية للسباق، كما يعتقد رونالدو نفسه.

وقال جيجز ، في تصريحات تليفزيونية أنه يعرف السبب وراء قرار رونالدو بتغيير رأيه والذهاب إلى يوفنتوس في تورينو، ، مضيفأ الأمر يرجع إلى منافسته مع مهاجم برشلونة الأرجنتيني، ليو نيل ميسي”.

وتابع: “رونالدو مهووس بكسب ميسي، لديه الآن حجة أنه انتصر في إنجلترا وأسبانيا والبرتغال، يمكنه أن يقول”الآن سأفعل ذلك في إيطاليا”، ربما كان هذا هو حجته لإغلاق النقاش حول ما إذا كان أفضل من ميسي”.

وأوضح جيجز أن ما ينتظر البرتغالي الآن هو تحد معقد للغاية، موضحًا أن وجود مانشستر يونايتد وريال مدريد ويوفنتوس في مسيرته أمر مهم وسيكون بمثابة تحد له.

وصدم “الدون” عشاق النادي الملكي بقراره الرحيل عن قلعة “البرنابيو” بعد تسع سنوات مجيدة مع الفريق الأبيض، علمًا بأنه عبر في بيان وداعي عن امتنانه لجماهير  ريال مدريد والإدارة.

وقدرت مصادر مقربة من نادي يوفنتوس ، حامل لقب الدوري الإيطالي، فيمة الصفقة بـ105 مليون يورو، مع حصول رونالدو على 30 مليون يورو راتبًا سنويًا.

وبدأ اللاعب صاحب الـ 33 عامًا مسيرته الاحترافية مع فريق سبورتنج لشبونة البرتغالي، قبل أن يصطاده خبراء مانشستر يونايتد ليضموه إلى كتيبة مدججة بالنجوم مثل ريان جيجز و بيكهام وفان در سار ، تحت قيادة المخضرم سير اليكس فيرجسون الذي يعد من أكثر المدربين تأثيرًا في مسيرة أفضل لاعب في تاريخ بلاده، حسب استطلاع رأى أجري قبل عامين

المصدر: صحيفة عناوين