b1d1eb87e7.jpgاضطر مطعم صيني إلى إغلاق أبوابه بعد نحو أسبوعين فقط من الافتتاح، بعد أن فشل المفهوم الجديد الذي قدّمه للزبائن. عادة ما تعاني المشاريع الجديدة من قلة الزبائن، لكن كثرتهم في حالة مطعم جيامينر، والذين وصل عددهم إلى أكثر من 500 زبون في اليوم، كانت سبباً في إفلاسه، مما اضطر القائمين على المشروع، إلى إنهائه في بداياته.

وحاول المالك منذ البداية جذب الزبائن، عبر عرض مميز، يسمح فيه لهم بتناول ما شاؤوا من الطعام وبشكل غير محدود، مقابل مبلغ يعادل نحو 25 دولاراً فقط، لكن الزبائن استفادوا من هذا العرض بشكل غير متوقع، وتناولوا كميات كبيرة من الأطعمة، تركت المطعم مثقلاً بالديون، التي وصلت إلى نحو 100 ألف دولار.

وكان المطعم قد افتتح أبوابه يوم 1 يونيو (حزيران) الجاري في مدينة تشتغدو، وأجبر على الإغلاق بعد نحو أسبوعين فقط، وفي حديث للصحف المحلية، قال القائمون على المشروع، إنهم توقعوا بعض الخسائر في البداية، على أمل جمع أكبر عدد ممكن من الزبائن، لكن هذه الخسائر تجاوزت كل التوقعات، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

يُذكر أن مدينة تشنغدو من أكبر المدن الصينية، ويصل عدد سكانها إلى نحو 10 ملايين نسمة.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: