هل تتساءلين حول الإجراءات التي عليك متابعتها وتطبيقها كي تقومي بثقب أذن طفلتك؟ إليك الأسئلة الأكثر شيوعا حول الموضوع والإجابات

يحتار الأهل حول قضية ثقب أذن بناتهم. البعض يميل للقيام بذلك منذ الشهور الأولى ليوفر على طفلته إدراك الألم المرافق لذلك، بينما قد يعتقد البعض الاخر أن هذا القرار يعود إليها، لكن بكل الأحوال إليكم كل ما تحتاجون معرفته حول الموضوع

  • متى هو الوقت والسن الأنسب لثقب أذن طفلتي؟ 

في الحقيقة يمكننا القول أن هذا القرار يعود للأهل في الحقيقة، إلا أن بعض الأطباء يحذرون من المخاطر المحتملة في حال تم ثقب الأذن بجيل صغير جدا.  

عندما يتم ثقب الأذن يتم بالتالي إحداث جرح في الجلد، ومن الطبيعي أن الجرح قد يتلوث. 

لذا في حال كنت قد اتخذت قرارك بثقب أذن طفلتك فننصحك بالإنتظار حتى الشهر السادس من عمرها على الأقل، إي إلى أن تطور جهازا مناعيا أساسيا.

  • هل من طريقة لتخفيف ألم ثقب الأذن على طفلتي؟

يمكنك مشاركة الطبيب حول الخطوة التي تقبلين أنت وطفلتك عليها وبالتالي يستطيع الطبيب أن يصف لك مرهما مخدرا موضعيا، تضعينه على منطقة الثقب 30- 60 دقيقة قبل الموعد. 

يمكنك ايضا استخدام الثلج، حيث تضعينه في كيس ثم على الأذن من 15-10 دقيقة قبل الموعد، فالثلج يمكنه تخدير مستقبلات الألم. 

مواضيع ذات علاقة

بالطبع بعد زوال تأثير التخدير وثقب الأذن ستشعر طفلتك بالألم إلى حد ما، الأمر الذي يستوجب أن تكوني شفافة وواضحة معها قبل القيام بالخطوة، إشرحي لها عما سوف يحصل تماما كما تشرحين لها حول أي تطعيم تأخذه. 

  • هل هناك معدن مفضل للأقراط؟

بالطبع فعليك دراسة خياراتك من حيث نوع المعادن التي تدخل في تصنيع الأقراط. فعلى سبيل المثال، الأقراط الطبية مصنوعة من معدن الفولاذ المقاوم للصدأ كما أنها لا تحتوي على معدن النيكل والكوبالت. حيث أن الحساسية للنيكل والكوبالت هي حساسية شائعة جدا قد تزعج طفلتك وتؤذيها. 

لا ينصح أيضا باستخدام الذهب الأبيض عند ثقب الأذن حديثا، حيث أنه يحتوي بالغالب على عنصر النيكل أيضا. 

ببساطة ننصحك باختيار الأقراط التي تعتمد على البلاتين، التيتانيوم أو الذهب من عيار 14 على الأقل. 

  • كيف أختار من يثقب لطفلتي أذنها؟ 

قومي بالفحص أولا مع طبيب الأطفال الذي يرافق طفلتك صحيا إن كان يقدم هذه الخدمة، أو إفحصي مع طبيب الجلدية في عيادتك، في حال لم يقدم الطبيب هذه الخدمة عادة ما تفعل الصيدليات ذلك أو الأماكن المختصة بثقب الأذن. 

لكن أيا كان من سيقوم بثقب أذن طفلتك عليك التأكد أن لديه على الأقل خبرة سنة بالمجال، وأنه يتبع أساسيات السلامة: 

  1.  غسل اليدين بالماء وتعقيمها بالجل المضاد للبكتيريا
  2.  ارتداء قفازات جديدة
  3.  تنظيف أذن طفلتك بالكحول
  4.  استخدام إبرة جديدة، معقمة وغير مستخدمة سابقا لثقب الأذن. 
  • كيف أعتني بأذني طفلتي بعد الثقب؟ 

بعد أن يتم ثقب الأذنين، تجنبي إصابة الثقب دون التأكد من نظافة يديك، إليك الخطوات التالية:

  1.  اغسلي يديك بالماء والصابون. 
  2.  نظفي موضع الثقب مرتين يوميا بواسطة قطنة مغموسة بكحول الجروح
  3.  قومي بتدوير الحلق في موضعهم للحفاظ على حجم الثقب، وقومي بإخراج الأقراط وإعادتهما.
  4.  لا تسمحي لطفلتك بخلع الأقراط قبل مرور ستة أسابيع على الأقل وذلك لأن فجوة الثقب ستبدأ بالإنغلاق. 
  5.  فقط بعد مرور 6 أسابيع تستطيعين تبديل نوع الأقراط ولكن تأكدي ألا تخلع طفلتك أقراطها طيلة 6 شهور أخرى حتى تتأكدي من أن الثقب أخذ شكله النهائي.
  • أنا قلقة من أن تلتهب أذنها، كيف أميز الإلتهاب؟ 

في حال احمرت أذني طفلتك لوقت طويل، أو تورمت وكانت تشعر بالحكة والألم حتى دون لمس اذنها، عندها يجدر بك مراجعة الطبيب. 

في هذه الحالة وإن كان السبب يعود إلى حساسية تجاه نوع الأقراط فسيحل الأمر باختيار أقراط أكثر ملاءمة. أما إن كان الأمر يعود لالتهاب الثقب عندها سيعطيك الطبيب مضادات حيوية لمعالجتها. 

  • هل سيؤثر هذا الثقب على أسلوب حياة طفلتي؟ 

 بعض الخبراء لا يبدون أي تحفظ تجاه أي الأنشطة التي قد تختار طفلتك القيام بها، إلا أن بعضهم الاخر يميل إلى أخذ الحيطة أكثر من ملامسة الثقب بشكل مباشر وغير معقم، فعلى سبيل المثال ينصح بعض الخبراء بعدم السباحة بالفترة الأولى والحذر من النشاطات التي تحتاج ارتداء خوذة فرضا. 

  • هل لديك المزيد من الاستفسارات حول ما يخص طفلتك وطفلك؟

من هنا حملي تطبيق طب بيبي وشاركينا أسئلتك عبر المنتديات فيه.