قال جمال عبد الحميد راجح، مدرس تربية رياضية بمدرسة ميت الدببة للتعليم الأساسى بقرية ميت الديبة بمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ، اليوم السبت، إن محصل شركة كهرباء كفر الشيخ طالبه بسداد فاتورة شهر يناير، وعندما طلب منه الوصل أصيب بالذهول من قيمة الفاتورة ولم يصدق نفسه، وظل يحدق بها، فطلب من المحصل قراءة وصل فاتورة الكهرباء، وعندما أخبرنى المحصل أن المبلغ 43518 جنيهًا المطلوب حقيقى أغمى علىَّ ولم أصدق ما أراه.

وأضاف، خلال تصريحات له، عقب إفاقتى لم أعرف ماذا أقول للمحصل الذى طالبنى بسداد المبلغ المكتوب فى الفاتورة، وإلا مصيرى الحبس، متسائلاً "من أين أسدد الفاتورة ولو كنت من رجال الأعمال وأمتلك مصنعًا ما طالبونى بهذا المبلغ؟".

وأشار أن أهالى القرية كلها بجميع منازلها لم يأتِ عليها نصف ذلك المبلغ، مضيفاً "أطالب المسئولين بالتدخل فى هذا الأمر الذى لا يصدقه عقل، لأنى مهدد بالحبس، وإنقاذى من شركة كهرباء كفر الشيخ".