البحيرة - ناصر جودة

أكدت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة تكثيف الجهود المبذولة لمحاربة كل أشكال الفساد بجميع الوحدات المحلية والمصالح الحكومية بالمراكز المختلفة.

 

وأضافت أن استشراء الفساد وتوغله داخل المؤسسات الحكومية يقضى على أى آثار للإصلاح الاقتصادى والتنمية المستدامة ويؤدى إلى انعدام الثقة بين المواطنين ومؤسسات الدولة، وكذلك يقضى على طموحات ومستقبل الشباب فى المشاركة فى أى عمل عام.

وأوضحت محافظ البحيرة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنها أحالت 123 واقعة فساد إلى النيابة العامة والإدارية خلال الفترة الماضية لانطواء تلك الوقائع على جرائم عامة مثل التزوير والإضرار بالمال العام، وتسهيل الاستيلاء عليه ومجازة 3200 موظف لإهمالهم فى العمل.

 

وأشارت محافظ البحيرة إلى تكثيف الحملات الرقابية على المصالح الحكومية ومراقبة طرق صرف النواحى المالية لمواجهة أى إهدار للمال العام وصرف أموال الدولة فى غير محلها.

 

وقالت محافظ البحيرة إن مواجهة الفساد هى ضرورة حتمية لتقدم هذا الوطن واذهاره وأنه لا يوجد أى مسئول فوق الحساب مهما كان منصبه أو درجته الوظيفية.


مشددة على تكثيف الحملات الدورية التى تشنها أجهزة الرقابة والمتابعة التابعة لمحافظة البحيرة لملاحقة صور الفساد فى مهدها، وكذلك التنسيق الكامل مع الأجهزة الرقابية والأمنية خاصة هيئة الرقابة الإدارية لمحاربة أى وقائع للفساد.