كتب محمود طه حسين

قال خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، إن الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد ستوقع اتفاقية تعاون مع مجلس اعتماد التعليم العالى بالولايات المتحدة الأمريكية، بحضور رئيس هيئة الجودة ببريطانيا ورئيس هيئة الجودة بألمانيا ، مضيفا ، هذا تمثيل دولى كبير ينم عن مجهود دولى كبير للهيئة تتعاون فيه مع كافة دول العالم فى أوروبا وأمريكا وهو ما يدفع الهيئة للقيام بدور حيوى فى المجتمع الأكاديمى فى مصر.

 

وأضاف خالد عبد الغفار خلال كلمته فى افتتاح المؤتمر الدولى الخامس لضمان جودة التعليم ، أن الجودة عند المؤسسات التعليمية هى أصل الأزمة والمشكلة وغياب ثقافة الجودة أدت إلى المشاكل خاصة فى التعليم، مؤكدا أن مع منظومة التطوير الجديدة للتعليم قبل الجامعى يجب أن تغير هيئة ضمان الجودة بعض النقاط ويجب أن يكون هناك استشعار لمسئولية دور الهيئة وتطوير التعليم فى مصر.

 

وتابع وزير التعليم العالى ، أن هناك تعاونا بين الوزارة والهيئة بشكل كبير وحصلت 140 كلية على الاعتماد ، وقد قامت الهيئة العام الماضى فقط بزيارة ومراجعة 90 كلية ونطمح فى الأكثر فى السنوات القادمة وهناك تعاون كبير بين الهيئة ووزاراتى التعليم فى الفترة القادمة لمواكبة التحول الذى يحدث على مستوى التعليم قبل الجامعى.