مطروح – حسن مشالي

اجتمع  الدكتور سمير النيلي وكيل وزارة التربية والتعليم بمطروح، مع مديري الإدارات التعليمية ومسئولي لجان النظام والمراقبة للشهادة الإعدادية، بحضور يوسف الديب وكيل المديرية و إسماعيل جاتو مدير عام التعليم العام، لبحث ومراجعة الاستعداد لإجراء امتحانات نهاية العام الدراسي.

واستعرض مدير تعليم مطروح الاستعدادات النهائية، لامتحانات الفصل الدراسي الثاني، مشددا علي ضرورة التحلي بالإخلاص والجدية والالتزام ومراعاة الضمائر، من أجل تحقيق عملية امتحانية منتظمة تتوافر فيها الأجواء المناسبة للطلاب.

وطالب " النيلي"  مسئولي كنترولات المرحلة الإعدادية، بضرورة التحلي بالإخلاص والمصداقية والأمانة المهنية، لإعطاء كل طلاب الشهادة الإعدادية حقهم كاملا دون زيادة أو نقصان.

وأوضح مدير تعليم مطروح، أن قراره  الذي يعد سابقة جديدة بتعليم مطروح،  بتقسيم لجنة النظام والمراقبة المركزية للشهادة الإعدادية الي 4 لجان بمطروح وسيوة والحمام وبراني، يهدف إلى توفير الجهد والوقت والنفقات، نظرا لتباعد المسافات بين الإدارات التعليمية بمحافظة مطروح، مؤكداً أن وجود لجان نظام ومراقبة جديدة بالمدن البعيدة، يهدف إلى إكساب أعضاء هيئة التدريس بالإدارات التعليمية، الخبرات المهنية في العمل بكنترول الشهادة الإعدادية.

وحذر الدكتور وكيل الوزارة من أي تساهل أو تلاعب بأعمال الامتحانات سواء في اللجان الإمتحانية أو لجان النظام والمراقبة، مؤكدا أن ذلك سيقابل بإجراءات قانونية مشددة ورادعة.