سلطات الانقلاب تمنع الباحث عاطف بطرس من دخول البلاد مدى الحياة


أكد الصحفي المصري بالتليفزيون الألماني وليد الشيخ أنه تم توقيف الدكتور عاطف بطرس، أثناء عودته إلى مصر، وترحيله إلى ألمانيا ومنع دخوله مصر إلى الأبد، بناء على تقرير أمني من السفارة المصرية في برلين.

ونشر "الشيخ" تعليقا عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلا: "توقيف الباحث المصري د. عاطف بطرس مؤسس "ميادين التحرير".. في مطار القاهرة لسبع ساعات، بناء على تقرير أمني من السفارة المصرية في برلين، وفي النهاية.. القرار بمنعه من دخول مصر، وبياته في الحجز.. وترحيله على أول طائرة!".

وتابع في تدوينه أخرى أن:"مسؤل في سفارة المانيا بالقاهرة أبلغ أهل الباحث د. "عاطف بطرس" اللي تم توقيفه بناء علي تقرير امني للسفارة المصرية في برلين .. أن الأمن الوطني أبلغهم أنه محجوز في المطار، وسيرحل علي المانيا علي طيارة لوفتهانزا غدا صباحا. وممنوع من دخول مصر .. مدي الحياة !!!"  

جيدر بالذكر أن الدكتور عاطف بطرس حاصل على درجة الماجستير في الأدب الألماني من جامعة هاينرش هاينه (دسلدورف) بألمانيا في عام 2000، وفي عام 2006 حصل على درجة الدكتوراه من جامعة لايبتسج، ويعمل محاضرا في جامعة ماربورج في قسم الدراسات الشرق أوسطية؛ حيث تتركز أبحاثه في الأدب العربي المعاصر وتاريخ الفكر.