أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، نظر محاكمة 213 متهمًا من عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابى ، لإتهامهم بإرتكاب 54 جريمة تضمنت اغتيالات لضباط شرطة ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت منشآت أمنية عديدة، إلي جلسة 23 فبراير، وتمكين متهمان من اداء الامتحانات.

وطلب عضو هيئة الدفاع قبل التأجيل، ضم دفاتر قسم شرطة كل من المطرية ،وكذا قسم شرطة المرج، ودفتر قسم شرطة الوايلي، ويلتمس الدفاع الحاضر مع المتهم ١٥١، ان تنتدب احد اعضائها لعمل معاينه للعقار رقم ١٧٠ شارع ٨ علي الطبيعة، بالعنوان الجامعة القديمة، الإسماعلية،  وهل يوجد به جراج ام لا،.

وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين ارتكابهم لجرائم تأسيس وتولي قيادة والانضمام إلى جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة في حركة حماس (الجناح العسكري لتنظيم جماعة الإخوان) وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.