شدد جمال الشاعر، وكيل الهيئة الوطنية للإعلام، على أهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال «الشاعر»، في تصريحات لبرنامج «هذا الصباح»، الذي يعرض على فضائية «إكسترا نيوز»، صباح الخميس، إن: «أحد أهم الأسباب العقلانية والموضوعية التي تدفع الناس للاهتمام بالتصويت في الانتخابات هو معرفة التحديات التي تواجه مصر، وحالات التربص بها على أصعدة مختلفة».

وأشار إلى الهجوم الذي تتعرض له الدولة المصرية والانتقادات التي تُوجه إليها فيما يتعلق بملف حقوق الإنسان، قائلًا: «مش معقول مفيش غير مصر اللي عندها مشكلة في هذا الملف، فكل دول العالم بداية من السودان وحتى الولايات المتحدة لديها مشكلات في حقوق الإنسان».

وأضاف أن «حالات التربص من قبل القوى العظمى وأصحاب المصالح في العالم بنا، يجعل المواطن ينتبه إلى استهداف دولته، وضرورة الإدلاء بصوته؛ لتحقيق الاستقرار وبناء المؤسسات».

وتابع: «المشاركة في الانتخابات أكبر من اختيار رئيس، فهي تتعلق باستقرار البلد، ومنع الفوضى والحروب الأهلية والمصير الذي نراه في دول كثيرة مجاورة لنا».

جدير بالذكر أنه من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية، داخل مصر، أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء المقبلين، الموافقين 26 و27 و28 مارس الجاري، وذلك حسب ما أعلنت عنه الهيئة الوطنية للانتخابات.