أكد رئيس لجنة الشؤون العربية في مجلس النواب، اللواء سعد الجمال، أهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية الحالية، مشيرا إلى أن الاختيار في هذه الانتخابات لا يتمثل في اختيار رئيسا فقط، ولكن اختيار مستقبل أفضل وأوضاع مستقرة.

جاء ذلك في كلمة للواء الجمال، خلال مشاركته اليوم في احتفالية نظمتها الأمانة العامة لمجلس النواب، بحضور نائب الأمين العام المستشار محمد نصير؛ لتكريم الأمهات المثاليات بالمجلس، وذلك بالقاعة الرئيسية لمجلس الشورى السابق.

وقال «الجمال»، إن مصر دولة مستهدفة، وتواجه تحديات جسام من الخارج ومؤامرات تحاك ضدها، إلى جانب تحديات من الداخل ومحاولات لشق الصف وإحداث فتنة وإحباط لشباب وزرع اليأس في نفوسهم.

وأضاف: «تحظى مصر سياسية تحافظ عليها، وأن المصريين على مر العصور كيان واحد لم ينفصل وعصية على أي متآمر يحاول شق الصف».

وأشار رئيس لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب، إلى أن المرأة المصرية عاد إليها الكثير من المكتسبات في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي كان حريصا على منح المرأة حقوقها، ذاكرا أن المرحلة الحالية تشهد مساواة بين جميع المواطنين، ولا يوجد فيها أي تهميش أو تفريق بين مصري وآخر، وأن مرجعية للجميع هي الجنسية المصرية.

ونوه إلى أن المرأة المصرية تحظى باهتمام بالغ من القيادة السياسية، حيث جعل الرئيس السيسي عاما للمرأة المصرية، فضلا عن تمكينها من حقوقها، إذ أصبح عدد الوزيرات في الحكومة 6 وزيرات، إضافة لنحو 90 نائبة في البرلمان، إلى جانب تعيين المرأة في منصب المحافظ.

وشهدت الاحتفالية الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء القوات المسلحة والشرطة.

وشهد الحفل، تكريم النائبة جهاد إبراهيم، والنائبة شادية خضير، كأمهات مثاليات، بجانب عدد من الموظفات بمجلس النواب، اللاتي تم إحالتهن على المعاش أو المتواجدين بالخدمة، ضمن الاحتفالية التي نظمتها اليوم الإثنين بمقر مجلس النواب بمناسبة عيد الأم.

كما كرمت الأمانة العامة لمجلس النواب، الكاتبة الصحفية نور علي، مدير تحرير جريدة اليوم السابع، ورئيس قسم البرلمان بالجريدة، كأم مثالية،
وسلم شهادات تكريم الأمهات المثاليات، اللواء سعد الجمال، والمستشار محمد نصير.