التنظيمات الكردية المسلحة تمنع الصلاة وتأييد الثورة السورية في عفرين

تدول رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك " و "تويتر" ، وثيقة مسربه من الوحدات الكردية المسلحة في منطقة عفرين شمال سوريا ، بعدد من الإجراءات القمعية منها حظر الصلاة في الشوارع والمحال، ومنع تأييد الثورة السورية في خطب الجمعة.

وجاءت الوثيقة من داخل الوحدات الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" الذي تصنفة تركيا تنظيما إرهابيا ، بسبب ضلعوه في عمليات مسلحة في الأراضي التركية .

وجاء في الوثيقة بيان من القيادة العامة لقوات أسايش/غرب كردستان، منع تأييد الثورة السورية في خطب الجمعة ، حظر الصلاة في الشوارع والمحلات، منع التكبير وقراءة القرآن داخل المحلات التجارية وفي الجنائز، إجبار السكان على ترديد أناشيد التنظيم في الجنائز بدلا من القرآن.

ويُذكر أن تركيا أطلقت في 20 يناير الماضي ، عملية عسكرية ضخمة في منطقة عفرين شمال سوريا ، تحت اسم "غصن الزيتون" تستهدف تطهير المنطقة من التنظيمات الكردية المسلحة مثل  "ب ي د/بي كا كا" و"الدولة الإسلامية".