السويس- سيد نون

قالت الدكتورة عزيزة يوسف مدير عام الطب البيطرى بالسويس، إن النسانيس المتواجدة فى عدد من القرى والمناطق بالمحافظة حاليا، هى من النوع المسالم، ولا يوجد خطر حقيقى منها على الإنسان، وأنه بالرغم من المحاولات المتتالية لاصطيادها بالتعاون مع عاملين من السيرك المقام حاليا بالمحافظة، فإن جميع المحاولات لم تنجح.

وأكدت عزيزة يوسف، أنها رصدت بالصور أحد هذه النسانيس على سور ميناء بورتوفيق بمنطقة الترسانة البحرية بالسويس، وإدارة القناة للتوكيلات الملاحية، حيث إن النسناس يهرب بسرعة كبيرة فور شعوره بظهور عدد من الأهالى، كما أن طيور الغربان تطفشه على مدار اليوم نظرا لانتشار الغربان بحدائق بورتوفيق .

وأضافت عزيزة، أن اللجنة التى رافقتها قد اصطحبت معها كمية من فاكهة الموز التى يعيش عليها النسانيس، إلا أنه النسانيس هربت من مكان إلى آخر وفشلت اللجنة فى اصطياده رغم تنسيقها مع بعض العاملين فى السيرك.

وأكدت مدير الطب اليطري، أن اللجنة اكتشفت أن النسناس يعيش على ناتج أوراق الأشجار، مشيرة أن مظاهر حياة النسناس التى تم رصدها، تؤكد أنها من النوع المسالم ولا تهاجم الانسان، ولونها رمادى فاتح، حيث إن أهالى المنطقة شاهدوها على أسوار إحدى المدارس المجاورة بالميناء بخلاف البوابات المغلقة لحرم الميناء بالمنطقة.

وفى سياق متصل، قال مصدر أمنى بميناء السويس، إن الأجهزة الأمنية تحققت واكتشفت أن النسانيس لم تخرج من السفن، وأنه لا توجد سفن دخلت موانئ السويس خلال الفترة الماضية كانت محملة بـ"النسانيس"، وتم التنسيق بين الجهات المعنية بالموانئ خلال هذا التحقيق.

كانت محافظة السويس، قد شهدت انتشارا للنسانيس داخل عدد من القرى بالقطاع الريفي، وأيضا بحدائق مدينة بورتوفيق وبسور شركة الترسانة البحرية بمدينة بورتوفيق.

وأكد محمد طارق، من سكان مدينة بورتوفيق، أن النسانيس لم تؤذ أحدا خلال الأيام الماضية، وأننا نراها يوميا بالقرب من الحدائق وعلى الأشجار، ولم يتعرض أحد لأذى.

نسناس بالسويس
نسناس بالسويس

 

نسناس على أحد الأشجار
نسناس على أحد الأشجار

 

انتشار النسانيس
انتشار النسانيس

 

النسناس على أحد الأسوار
النسناس على أحد الأسوار