الغربية – عادل ضرة

كشف الدكتور محمد شرشر وكيل وزارة الصحة بمحافظة الغربية، عن العديد من قضايا الفساد الإدارى التى ارتكبها مسئولون وموظفون بالمديرية، بالمخالفة للقانون، واستيلائهم على المال العالم بدون وجه حق، فضلا عن تلاعبهم فى الأوراق بقصد التحايل على القانون، إلا أن وكيل وزارة الصحة وقف لهم بالمرصاد، وكشف الستار عن 8 قضايا فساد وأحال مرتكبيها للنيابة لاتخاذ شئونها.

 

وأكد "شرشر" لـ"اليوم السابع"، أنه ورد إليه معلومات عن وجود تلاعب بالكشوف المقدمة لتثبيت العمالة المؤقتة بالدفعة الثانية، باستبدال أبناء بعض العاملين بدلا من المتعاقد معهم، مؤكدا أنه تم تشكيل لجنة لفحص الموضوع ورفع مذكرة لهيئة الرقابة الإدارية بطنطا، ومذكرة أخرى للواء أحمد صقر محافظ الغربية، الذى أمر بدوره بتشكيل لجنة عليا لفحص الموضوع بالكامل، وتمت إحالة الموضوع للنيابة الإدارية بطنطا.

 

وأضاف وكيل وزارة الصحة، أنه اكتشف وجود تلاعب فى الكشوف الخاصة بمرتبات بعض الأطباء العاملين بالإدارة الصحية بطنطا ثان، والمنتدبين إلى جهات أخرى، وتم تشكيل لجنة لفحص الموضوع ورفع مذكرة لهيئة الرقابة الإدارية بطنطا، حيث تم اكتشاف تلاعب مسئولى الماهيات بالإدارة بالتعاون مع بعض الأفراد بالإدارة فى مرتبات هؤلاء الأطباء، بالرغم من حصولهم على مرتباتهم من الجهات المنتدبين إليها، وما أمكن حصره من مبالغ تفوق 150 ألف جنيه، وتم إحالة الموضوع بكامله إلى هيئة الرقابة الادارية بطنطا، لفحص الموضوع عن طريق المديرية المالية بالغربية نظراً لجسامة المخالفات.

 

وأوضح وكيل وزارة الصحة، وجود تلاعب بعملية سداد الفواتير الخاصة بألبان الأطفال، والتى يتم توريدها عن طريق الشركة المصرية لتجارة الأدوية، لافتا أن قام بمراجعة عملية سداد الفواتير الخاصة بألبان الأطفال، والتى يتم تورديها عن طريق الشركة المصرية لتجارة الأدوية، حيث أن الألبان المدعمة الواردة لمديرية الشئون الصحية قبل 1/9/2016م، كانت الإدارات تورد القيمة المالية للألبان على حساب المديرية ثم تقوم المديرية بالتسديد للشركة المصرية للألبان.

 

وأكد الدكتور محمد شرشر وكيل وزارة الصحة، أنه تم تكثيف حملات الرقابة والمتابعة لمحاربة عدم انتظام الأطباء فى عملهم بالمنشآت الصحية من خلال المرور على المنشآت الصحية، وما تلاحظ من كثرة حالات الغياب، والتى تم احالتهم جميعاً للتحقيق معهم ومجازاتهم مما نتج عنه حصول هؤلاء المتغيبين على تقرير سنوى ضعيف، وطبقاً للقانون لا يتم الترقية للعام القادم، مشيرا أنه تم التركيز على مستشفى كفر الزيات العام، حيث أنها كانت من أكثر المستشفيات عدم التزاماً، وتم تكليف اكثر من لجنة وكل لجنة مشكلة من فريق كامل يتضمن جميع الفئات المعنية بالعمل، مما أسفرت نتائج المرور على كثرة غياب الاطباء والعاملين بصفة مستمرة، وتم إحالة المخالفات إلى الشئون القانونية، وتم العرض على محافظ الغربية لنقل الأطباء الغير منضبطين فى العمل إلى مستشفيات أخرى خارج كفر الزيات، وتم بالفعل نقل 21 استشارى وأخصائى من تخصصات مختلفة إلى مستشفيات أخرى. وأكد "شرشر"، أنه لا تستر على فساد أو مخالفين، ومن سيتم اكتشافه سيتم إحالته للنيابة العامة فورا لمعاقبته حتى يكون عبرة لغيره.