أرسل محمد ظلام، عضو اللجنة الاقتصادية، بالاتحاد المصرى للغرف السياحية، استغاثة لوزير السياحة هشام زعزوع، يطالبه بالتدخل العاجل لدى محافظ القاهرة، لوقف الظلم البائن الذى وقع عليه من رئيس حى المعادى، لهدمه المطعم السياحى بدون أسباب.

وقال ظلام فى المذكرة المرسلة، اليوم، السبت، إن رئيس حى المعادى قام بتاريخ 12 يناير الجارى، بإحضار بلدوزر، لتحطيم المطعم السياحى الحاصل على ترخيص منذ عام 1992، بدون أى سند قانونى أو حتى فى وجود قوات الأمن ، وبناء عليه تم إغلاق المطعم وتدمير استثمارات لا تقل عن 3.5 مليون جنيه وتشريد 35 موظف وأسرهم.

وأشار ظلام، إلى أن استثمارات قطاع السياحة، أصبحت مشاع لكافة المحافظين والأحياء لعدم اعترافهم برخص السياحة، مطالبا من الوزير بصفته المسئول الأول عن قطاع السياحة مناصرته، ووقف توغل وفساد المحليات التى تضر بالاستثمارات السياحية.