أكد مصدر بإدارة البحث الجنائي بالمنيا، السبت، عدم وجود شبهة جنائية في واقعة وفاة طفل غرقًا داخل منزله بمركز مطاي، بشمال المحافظة.

وكان اللواء رضا طبلية مدير أمن المنيا، تلقى إخطاراً من العميد عبد الفتاح الشحات رئيس مباحث المديرية، بورود بلاغ للنقيب سيد العكل رئيس نقطة شرطة قرية منبال، من أهل زوج بدرية -م -ي 31سنة ربة منزل، بشكهم في وجود شبهة جنائية في وفاة نجل أبنهم عاطف- ا والبالغ عمره عام ونصف، والطفل في حضانة أمه المنفصلة عن والده.

وعلي الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي بقيادة الرائد محمد نادي رئيس مباحث مطاي، ومعاونوه النقباء محمود الضبع وأحمد الزعفراني ومحمد علاء، وتبين أن الطفل لقي مصرعه بعد قيامه بالحبو من موضع نومه وسقط طشت  مياه كبير​ عليه​ داخل مسكنه، ولاتوجد شبهه جنائية.

تحررعن الواقعة المحضر اللازم، وبالعرض علي النيابة، قررت إستعجال تحريات المباحث حول الظروف والملابسات، والتصريح بدفن جثة الطفل عقب ذلك.