أعرب بيتر فان غوى، مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، عن سعادته بتبادل الخبرات بين مصر وتونس بعد نجاح التجربة التونسية التى حازت على جائزة نوبل للسلام، لافتا إلى أن رغم ما حققه فريق عمل المشروع من نجاح إلى أنه مازال هناك العديد من الجهود التى نسعى لتحقيقها.

وأضاف مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، خلال مؤتمر "تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية فى الصناعات التصديرية المصرية"، الذى تنظمه منظمة العمل الدولية بأحد الفنادق بالقاهرة، فى إطار تنفيذ أنشطة مشروع مكتب المنظمة بالقاهرة، أن الحوار الاجتماعى يعد الدعامة الرئيسية لتحقيق الاستقرار فى العلاقات الصناعية كونه يلعب دورا حيويا فى تحقيق أهداف منظمة العمل الدولية المتعلقة بتوفير فرص عمل للنساء والرجال لائقة ومنتجة، بالإضافة إلى أن الحوار الاجتماعى واحد من أهم المحاور التى تحقق العمل اللائق والتجارب الناجحة.

وشارك فى المؤتمر جمال سرور وزير القوى العاملة، وبيتر فان غوى مدير الفريق الفنى للعمل اللائق لدول شمال أفريقيا ومدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة.