قال عدنان الربابعة، مدير مشروع تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية فى الصناعات التصديرية المصرية، إن المشروع استهدف 7 محافظات، وتم خلاله تطوير وحدة متخصصة ضمن إدارة التفتيش الوطنية مكونة من 120 مفتش عمل وسلامة وصحة مهنية، بالإضافة لتوفير المعدات والأدوات التى تسهل عمل الوحدة.

وأضاف عدنان الربابعة، خلال مؤتمر "تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية فى الصناعات التصديرية المصرية"، الذى تنظمه منظمة العمل الدولية بأحد فنادق القاهرة، فى إطار تنفيذ أنشطة مشروع مكتب المنظمة بالقاهرة، أن 50% من الشركات التى اشتركت معهم تم تطويرها بشكل واضح فى مجال السلامة والصحة المهنية، انعكست عليهم فى تأدية عملهم.

وتابع مدير مشروع تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية فى الصناعات التصديرية المصرية، أنه تم بناء فريق من المدربين حوالى 12 مدربا ورفع كفاءة 75 من النقابيين.

وشارك فى المؤتمر كل من جمال سرور وزير القوى العاملة، وبيتر فان غوى مدير الفريق الفنى، للعمل اللائق لدول شمال أفريقيا، ومدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة.