قال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، إن المؤتمر الوطني الثالث لعلماء وخبراء مصر في الخارج تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي تستضيفه الأقصر تحت عنوان «مصر تستطيع بأبناء النيل» له فوائد وأفكار عديدة.

وأضاف «عبد العاطي»، خلال تصريحات لفضائية «ON LIVE»، أمس الأحد، أنه تم العمل على تجميع كل الخبراء المصريين في الخارج، سواء أبناء الوزارة الذين استقالوا وهاجروا أو علماء آخرين من خارج الوزارة، لافتًا إلى نجاح وجود مجموعة جيدة من الخبراء بالتنسيق مع السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج.

وتابع أن هناك تواصل بين الوزارة وبينهم، معقبًا: «يأتوا دائمًا لزيارة الوزارة، ويقدموا محاضرات للعاملين بها بشأن تطورات إدارة المياه في الخارج، لأنهم يرون بعين مصري يعيش في الخارج».

وأكد أنهم ساهموا في تقديم النصائح والإراشادات فيما يخص إدارة المياه في مصر من خلال استخدام تكنولوجيا بسيطة تسهل مهام الفلاح، مضيفًا: «هناك روح موجودة لربط العلماء في الخارج بالوزارة وقضايا مصر، ويتم التعامل معهم على أنهم أبنائها، ولا بد من التواصل معهم والحفاظ عليهم».

وانطلقت فعاليات المؤتمر الوطني الثالث لعلماء وخبراء مصر في الخارج، أمس الأحد، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، الذي تستضيفه الأقصر تحت عنوان «مصر تستطيع بأبناء النيل».

ويشارك في المؤتمر 23 عالمًا مصريًا ذوي الإنجازات والخبرة في مجالات الزراعة والري وإدارة الموارد المائية، ويستمر المؤتمر يومين ويتضمن 10 جلسات يشارك فيها العلماء و5 وزراء.