الإسكندرية جاكلين منير

كلف الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية مسئولى التضامن الاجتماعى بالمحافظة بصرف تعويضات للمصابين وأسر ضحايا حادث انقلاب واحتراق أتوبيس يقل عمالا، وذلك بالقرب من منزل كوبرى الألمان على الطريق الدولى غرب الإسكندرية.

وشدد المحافظ على جميع المسئولين بضرورة توفير كافة العناية الطبية اللازمة للمصابين وتواجد الأطباء من التخصصات اللازمة لهم على مدار 24 ساعة لحين امتثالهم للشفاء العاجل، مكلفًا مسئولى التضامن الاجتماعى باتخاذ اللازم نحو صرف التعويضات اللازمة لأهالى المتوفين، والمصابين.

وعلى الفور، توجه اللواء هشام شادى القائم بأعمال سكرتير عام المحافظة لموقع الحادث بمرافقة اللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية، واللواء شريف عبد الحميد مدير إدارة البحث الجنائى، وكافة الجهات المعنية من الصحة والحماية المدنية والإسعاف، وبالمعاينة تبين أن الحادث جاء نتيجة اصطدام سيارة من خلف الأتوبيس، ما أدى لانقلابه واشتعال النيران به واحتراقه بالكامل، وأسفر الحادث عن وفاة 9 أشخاص وإصابة 21 آخرين، وانتقل على الفور رجال الحماية المدنية والإسعاف، وتم إخماد الحريق وانتشال الجثث والمصابين.