صرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس عبدالفتاح السيسى زار صباح اليوم كلية الشرطة، وذلك بحضور اللواء مجدى عبد الغفّار وزير الداخلية. وتفقد الرئيس الطابور العسكري الصباحي للطلبة والطالبات، بالاضافة الي عدد من التدريبات الصباحية، والتي عكست التدريبات والقدرات البدنية والقتالية الراقية والمتميزة لطلبة كلية الشرطة.

وأضاف المتحدث الرسمي ان الرئيس ألقي كلمة خلال الزيارة اكد فيها علي ان رجال الشرطة هم العين الساهرة علي أمن وسلامة الوطن، مشيدا بما يقدمونه من تضحيات وبطولات في سبيل الحفاظ علي استقرار مصر وشعبها والتصدي لأي محاولات للمساس بها.

كما أكد السيسي ان الدولة استعادت هيبتها، وان الشعب المصري عليه ان يطمئن في ضوء ما يتمتع به رجال الشرطة من قدرات وامكانات تمكنهم من الاضطلاع بمهمة حماية الوطن بكفاءة وفي ختام الزيارة، تناول السيد الرئيس الافطار مع طلبة وطالبات كلية الشرطة