كتب - آية دعبس

تقوم وزارة البيئة من خلال الإدارة المركزية لنوعية المياه بتنفيذ الشبكة القومية لمنظومة الرصد الذاتي، وتتضمن شقين هما الرصد اللحظى للصرف الصناعى للمنشآت الصناعية التى تصرف على النيل، ورصد نوعية المياه على طول النهر للانذار المبكر.

 

 وفى هذا الإطار، تم الانتهاء من تركيب منظومة الرصد الذاتى لنوعية مياه نهر النيل بمحطة نزلة عبد اللاه بأسيوط لرصد نوعية مياه النيل بصورة لحظية عن طريق تركيب حساسات تقوم بتحليل المياه فورا وإرسال النتائج لحظيا لغرفة المراقبة المركزية بجهاز شئون البيئة، مما يساهم فى سرعة التدخل فى حال حدوث أية تغيرات على نوعية مياه نهر النيل.

 

ويتوج هذا التعاون ببروتوكول مشترك بين جهاز شئون البيئة والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى لعمل نقاط رصد بطول المجرى المائى بمآخذ محطات المياه لمراقبة جودة مياه نهر النيل أولا بأول.

 

وكانت وزارة البيئة قد قامت بوضع برنامج لرصد نوعية مياه الصرف المباشر على نهر النيل، وكذلك برنامج لرصد نوعية مياه نهر النيل يتم تنفيذه من خلال قطاع نوعية البيئة بالجهاز، ويتم ضمن هذا البرنامج شبكة رصد نوعية مياه صرف المنشآت الصناعية المباشر على نهر النيل، وشبكة انذار مبكر لرصد نوعية مياه نهر النيل وفرعيه، وشبكة رصد نوعية مياه صرف المنشآت الصناعية المباشر وغير المباشر على نهر النيل والبحيرات والبحار ربطها على الشبكة .

 

وتتم متابعة عملية الرصد المستمر بهذه الشبكات من خلال الادارة المركزية لنوعية المياه بقطاع نوعية البيئه بجهاز شئون الفروع و باشراف معامل الفروع الإقليمية على تركيب المحطات الموجودة بنطاق عمل كل فرع، حيث يتم رصد المؤشرات الاساسية لنوعية المياه، وذلك للمتابعة المستمرة واللحظية لجودة مياه نهر النيل ومراقبة مصادر التلوث والسيطرة، والحد من تلوث مياه نهر النيل والموارد المائية. 

 

وتغطى منظومة شبكة الرصد اللحظى المستمر للانذار المبكر جميع انحاء الجمهورية من الصعيد إلى الدلتا بمحطات ثابتة على النيل و فرعيه، حيث تم اختيار اماكن وضع محطات الرصد المستمر (الحساسات) فى مكان يطل مباشرة على نهر النيل مثل مأخذ محطات مياه الشرب التابعة للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى.