سمير الوشاحي
نشر فى : الإثنين 25 يناير 2016 - 9:22 م | آخر تحديث : الإثنين 25 يناير 2016 - 9:22 م

قال محمد النبوي المتحدث باسم حركة تمرد، إن ثورة 25 يناير كانت تعبر عن وجع المصريين، وكانت حتما ستحدث، مضيفا: «إرادة ربنا إنها صادفت يوم عيد الشرطة العظيم».

وأضاف «النبوي» في حواره لبرنامج «الحياة اليوم»، عبر شاشة «الحياة»، الاثنين، أن نظام الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، المدان حاليا في قضايا فساد مالي، حول مصر إلى «عزبة»، متابعا: «الأمر تطور لتصبح 25 يناير ثورة مع السياسات الخاطئة للنظام».

وتابع: «شاركت بالثورة صدفة ومكنش ليا أي علاقة بالسياسة، والغالبية العظمى ممكن كانوا في الميدان لم يكونوا يعرفون مصطلح ثورة»، مؤكدا أن قلة خبرة شباب الثورة السياسية هي من مكنت الإخوان من اختطافها.

وأوضح أنه لم يكن يعلم أن الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، هو من روج لفكرة التغيير، قائلا: «أقسم بالله لو أعلم أن البرادعي هو الداعي الأول لثورة 25 يناير مكنتش نزلت».

ويحتفل المصريون اليوم بالذكرى الخامسة لثورة 25 يناير، التي أطاحت بنظام مبارك والحزب الوطني الديمقراطي، بعد سيطرة الحزب بالتزوير على انتخابات برلمان 2010 استعدادا لعملية انتخاب جمال مبارك رئيسا لمصر