اختار المشاركون في اجتماعات الدورة الـ30 للمؤتمر الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة «الفاو» -والتي تعقد حاليا بالعاصمة السودانية الخرطوم- جمهورية مصر العربية؛ لتكون مقررا للمؤتمر في دورته الحالية.

وذكر بيان لوزارة الزراعة، اليوم الخميس، أنه من المقرر أن يلقي وزير الزراعة واستصلاح الاراضي الدكتور عبدالمنعم البنا كلمة مصر، والتي يستعرض خلالها الخطوات التي اتخذتها مصر وما يجري تنفيذه من أجل تحقيق تنمية زراعية حقيقية ومستدامة، فضلا عن الفرص التي تتيحها المشروعات الزراعية القومية الكبرى التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتعقد اجتماعات المؤتمر الاقليمي لـ«الفاو» هذا العام تحت شعار «التنمية المستدامة للنظم الزراعية والغذائية في إفريقيا من أجل تحسين وسائل الإنتاج وخلق فرص عمل لائقة وجاذبة للشباب»، وذلك بمشاركة ما يزيد على 38 وزيرا للزراعة من دول قارة إفريقيا، فضلا عن كبار الخبراء والمسئولين الإقليميين والدوليين في مجالي الزراعة والغذاء؛ للوقوف على آخر التحديات المتعلقة بالأغذية والزراعة؛ لتعزيز الترابط الإقليمي فيما يخص السياسات العالمية والقضايا السياسية.

يشار إلى أن الدكتور عبدالمنعم البنا قد وصل، أمس الأربعاء، إلى العاصمة السودانية الخرطوم؛ للمشاركة في اجتماعات المؤتمر، حيث استقبله وزيرا الدولة بوزارتي الزراعة والثروة الحيوانية بالسودان والقائم بأعمال السفير المصري بالخرطوم السفير كريم عصام الدين أمين وعدد من أعضاء السفارة.

ومن المقرر أن يعقد الوزير -على هامش هذه الاجتماعات- لقاءات مع عدد من المسئولين السودانيين من بينهم وزير الزراعة والغابات ووزيرة الثروة الحيوانية ووالي ولاية نهر النيل بجمهورية السودان؛ لبحث تفعيل التعاون الثنائي بين البلدين في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية.