كتب سيد الخلفاوى

انطلقت صباح اليوم اجتماعات الجلسة التاسعة للجمعية الاورومتوسطية للأقاليم والمحليات، والتي تعقد للمرة الأولى بمحافظة الجيزة تحت رعاية المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء، بأحد فنادق محافظة الجيزة.

 ويشارك في أعمال الجلسة التاسعة للجمعية الاورومتوسطية للاقاليم و المحليات، اللواء أبوبكر الجندى وزير التنمية المحلية ومحافظى الجيزة والقليوبية وجنوب سيناء والأقصر والأمين العام بوزراة التنمية المحلية و84 وفد أجنبي ممثلين لاعضاء الجمعية الاورومتوسطية.

وقال اللواء محمد كمال الدالى محافظ الجيزة إن المحافظة تسعى لاستثمار الحدث الذى يعد الأهم فى الترويج السياحى حيث تضم الجمعية 84 عضواً من الشركاء المتوسطيين والاتحاد الاوروبى.

وأكد الدالى فى تصريحات صحفية له أن المحافظة أعدت برنامج زيارة ثقافية للأعضاء المشاركين لمنطقة أهرامات الجيزة وزيارة دراسية لمنطقة معهد الأبحاث بالوراق ومنطقة عزبة حرب ببولاق الدكرور كنموذج لتطوير المناطق العشوائية بالمحافظة .

وقال المحافظ إن اختيار الجيزة لإقامة اجتماع الجمعية يعكس الاستقرار السياسى والأمنى الذى تعيشه مصر فى السنوات الأخيرة.

أكد محافظ الجيزة اللواء محمد كمال الدالى إن مصر قطعت خلال السنوات الأربع الماضية شوطا كبيرا في مكافحة العشوائيات حيث تمكنت الحكومة من توفير مليون وحدة سكنية من وحدات الإسكان الاجتماعي لمحدودي الدخل، وتطوير المناطق العشوائية فضلا عن البدء فى إنشاء أكثر من 13 مدينة جديدة بالمحافظات؛ لاستيعاب الزيادة السكانية.

وقال الدالى: " إننا بحاجة إلى وضع أجندة حضرية لمنطقة البحر المتوسط تستهدف تعزيز القدرات المؤسسية والإدارية للمدن والمناطق في إطار من الحوكمة".

وأضاف " أنه نظرا لأن الهجرة غير الشرعية تعد قاسما مشتركا بين دول الجنوب والشمال فإننا نشدد على توسيع نطاق الحوار بشأن الهجرة والتنقل داخل الاتحاد من أجل المتوسط، مما يعطى للاتحاد دورا أبرز وأشد فعالية في إدارة الهجرة؛ لتصبح الجمعية بمثابة منبر للحوار ومنتدى للحلول المشتركة ".

وطالب المحافظ الاتحاد الأوروبى أن يواصل مساندته للبلدان الواقعة جنوب وشرق البحر المتوسط من أجل مستقبل مزدهر وسلمي، إلى جانب إيجاد سياسات تستهدف التماسك على المستوى الإقليمي وتوسيع مرفق الإدارة المحلية التابع للمفوضية الأوروبية ليشمل منطقة البحر المتوسط.