كتب – وائل ربيعى

زار الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، اليوم الإثنين، جامعة السلطان قابوس العمانية، برفقة د. على بن سعود البيمانى رئيس الجامعة، والسفير محمد غنيم سفير مصر فى سلطنة عمان، ود.حسام الملاحى مساعد أول الوزير للعلاقات الثقافية والبعثات وشئون الجامعات، وا. عزت عبد النبى الملحق الثقافى المصرى بالسلطنة، ود. عمر بن عوض الرواس عميد كلية الطب والعلوم الصحية العمانية، ود.عمر محمد الرواجفة عميد كلية التمريض.

 

وأكد د. خالد عبد الغفار خلال تفقده للجامعة عمق علاقات التعاون الثقافى والعلمى مع سلطنة عمان، مؤكداً استعداد الوزارة لتقديم كافة التيسيرات اللازمة للطلاب العمانيين الذين يدرسون بالجامعات المصرية.

 

وأشار الوزير أن هناك العديد من المبادرات بالوزارة لدعم منظومة الابتكار والابداع وريادة الاعمال والمشروعات الصغيرة والشركات الناشئة، وأن الاقتصاد يقوم على هذه المبادرات، مشيرًا إلى ضرورة الاعتماد حاليا على الابتكار والابداعات وتحويلها إلى شركات ناشئة لدعم الاقتصاد القومى.

 

وأضاف د. عبد الغفار أهمية تعزيز التعاون بين البلدين فى مجال التعليم العالى المتمثلة فى التبادل الطلابى والأكاديمى، بالإضافة إلى دراسة إمكانيات التبادل المشترك فى المشاريع البحثية.

 

ومن جانبه، أشاد رئيس جامعة السلطان قابوس العمانية بالتطور الذى تشهده الجامعات المصرية ومؤسساتها، مؤكداً حرص بلاده على دفع وتشجيع التعاون الثنائى مع مصر خلال المرحلة المقبلة، وزيادة أعداد الطلاب الوافدين للدراسة بالجامعات المصرية.

 

وفى سياق متصل، قام الوزير بزيارة المكتب الثقافى المصرى بعمان؛ للوقوف على أبرز الأنشطة الثقافية التى يقوم بها، وخاصة فى مجال نشر الثقافة المصرية من خلال استعراض ما يقوم به المكتب من المتابعة لشئون الطلاب الوافدين العمانيين.