أكد رئيس المحكمة الدستورية عبدالوهاب عبدالرازق، أن الدولة المصرية دائما وأبدا ما تعتز بانتمائها للقارة الإفريقية، وتسعى جاهدة نحو تحقيق غد ومستقبل واعد مع أشقائها من القارة الإفريقية، في ظل التعاون البناء فيما بينهم.

وقال المستشار عبدالوهاب عبدالرازق -خلال افتتاح فعاليات المؤتمر الثاني لرؤساء المحاكم الدستورية والعليا الإفريقية- إنه لابد أن نثبت للعالم أجمع أن الريادة لإفريقيا في المستقبل، آملين في تحقيق ذلك في المستقبل القريب، مشيرا إلى أن حضارة ورفعة الأمم تقاس بما يطبقه القانون والعدل، كما أن مهمة الحفاظ على تلك الحضارة والأمم تقع على عاتق النظام القضائي فلا مجال للإرهاب والفساد والخروج عن القانون والشرعية وتطبيق ميزان العدل.

ووجه رئيس المحكمة الدستورية، الشكر، لرئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي؛ لرعايته للمؤتمر، في ظل وجود قناعة مصرية واضحة نحو توطيد الإخوة والتعاون مع الدول الإفريقية.