أعلنت محافظة الدقهلية، فى بيان لها اليوم إنشاء جهاز "بناء وتنمية القرية المصرية"، لإعادة بناء القرية وتحسين المستوى المعيشى، وزيادة الإنتاج القومى، وفتح فرص للتصدير وتحقيق المزيد من الاكتفاء الذاتى من الناتج المحلى.

ويهدف الجهاز إلى تنمية وتوفير فرص عمل جديدة للشباب بالقرى، وفتح آفاق من الاستثمار فى السوق المحلية المصرية، وذلك من خلال توفير قروض ميسرة وسهلة الإجراءات للأفراد والمنظمات الأهلية لدعم إنشاء المشروعات.

وتتراوح القروض بين 10 آلاف جنيه، و20 ألف جنيه، يتم تسليمها للشباب لإنشاء مشاريع جديدة، وذلك بطريقة سداد ميسرة، ولا تقاس نجاحاته بمقدار الربحية الناتجة من تعاملاته فى نهاية فترة زمنية معينة، ولكن مدى ما تحقق من آثار تنموية على محاور التنمية البشرية، والاجتماعية، والمؤسسية، والبيئية، للمجتمع المحلى.