قال مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، إن القرآن يقول "وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ"، ولذا فإن إعداد القوة لردع العدو في الداخل أو الخارج، هو من الأمور المطلوبة شرعًا.

 

وأضاف في فتوى عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية على "فيسبوك"، اليوم الثلاثاء، أن الردع لن يتحقق إلا بوجود قوة عسكرية كبيرة، وهذا لن يكون إلا إذا كان كل فردًا منا لا يتنصل من واجبه الشرعي والوطني في أداء الخدمة العسكرية.

 

وأكد أن من دُعي لأداء الخدمة العسكرية، لا يجوز له أن يتهرب من أداء هذه الخدمة، خاصة في هذه الأوقات التي نتعرض فيه بلادنا لحرب شرسة من جانب هؤلاء الإرهابيين المجرمين.