قالت الدكتورة سوزان القليني عميدة كلية الآداب بجامعة عين شمس وعضو المجلس القومى للمرأة، إنها أعلنت عن ترشحها لرئاسة المجلس القومى للمرأة، مؤكدة أن رئيس المجلس فى القانون الجديد يكون مسئولا تنفيذيا، يضع السياسات ويحدد الاجتماعات المجلس، مؤكدة "سأتراجع عن الترشح لرئاسة المجلس حال تعارضه مع عملى كعميدة لكلية الآداب".

وأضافت عميدة كلية الآداب بجامعة عين شمس وعضو المجلس القومى للمرأة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه تم دعوتها من قبل السفيرة ميرفت التلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة لاجتماع الجلسة الإجرائية للمجلس الاثنين المقبل، بعد تكليف المهندس شريف إسماعيل بعقد الجلسة الإجرائية للمجلس.

وأشارت عضو المجلس القومى للمرأة، إلى أن الجلسة الإجرائية ستكون بحضور المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء والأعضاء الـ30 المعينين وسيتم إجراء انتخابات على رئاسة المجلس بإجراء اقتراع سرى خلال كواليس الجلسة.