دمياط - عبده عبد البارى

تلقى مركز شرطة الزرقا بمحافظة دمياط بلاغا من "العربى م ع م" 29 سنة استورجى مقيم بقرية دقهلة دائرة المركز، أنه أثناء دخوله منزله فوجئ بوجود "وليد ع ع خ" 32 سنة استورجى مقيم بذات القرية داخل غرفة نومه يمارس الرذيلة مع زوجته " إ. ج. ع" 19 سنة ربة منزل مقيمة بذات الناحية.

 

وقام الزوج بالتعدى عليه بالضرب بسلاح أبيض "سكين " وإحداث إصابته بجروح متفرقة بالجسم، وتم نقل المتهم إلى مستشفى الزرقا المركزى، ثم تحويله لمستشفى دمياط التخصصى وتوفى عقب وصوله.

 

وعقب ذلك تمكن الرائد محمد معوض رئيس مباحث مركز الزرقا، وضباط وحدة البحث من ضبط "الزوجة" المذكورة وبسؤالها أنكرت ممارستها الفحشاء مع المجنى عليه، وأضافت بارتباطها معه بعلاقة عاطفية منذ عام، وتم التحفظ عليها.

 

وبسؤال والد المتوفى "ع ع خ" 63 سنة استورجى مقيم بذات الناحية اتهم الزوج بالتعدى على ابنه بالضرب، مما أدى إلى وفاته ولم يعلل سبب ذلك.

 

تم التحفظ على الزوج وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى عن صحة الواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 628 جنح مركز شرطة الزرقا لسنة 2018.