البحيرة جمال أبو الفضل _ ناصر جودة

قررت قبل قليل المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة إحالة جميع العاملين فى قسم الاستقبال والطوارىء بمستشفى دمنهور التعليمى للنيابة الإدارية لتقصيرهم فى عملهم وتدنى مستوى الخدمة الطبية المقدمة من أطباء وممرضين للمرضى وكذا أفراد الأمن والنظافة بالقسم.

 

وفاجأت محافظ البحيرة مستشفى دمنهور التعليمى بزيارة ليلية، حيث لاحظت قلة عدد الأطباء وطاقم التمريض بالقسم رغم وجود عدد من المرضى تخطى ال 100 مريض ، وكذا  إغلاق قسم الاستقبال بالمعهد الطبي القومي بالجنزير وسوء حالة النظافة وتردي الخدمات الطبية وعدم انتظام العمل بالعيادات وتفشى حالة العشوائية بين العاملين والمرضى المترددين.

 

 وأثناء الزياره المفاجأة لاحظت المحافظ عدم ارتداء الزِّي الرسمي الخاص بالأطباء وأعضاء هيئة التمريض كما لاحظت المهندسة نادية عبده التقصير الشديد فى أداء الأطباء والممرضين مما يوحى بعدم وجود مراقبة لجودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى من قبل الإدارة الأمر الذى دفعها لإحالة جميع العاملين من أطباء وممرضين وعاملين بالأمن والنظافة فى الفترة المسائية للنيابة الإدارية .

 

وجاءت الزيارة المفاجئة للمهندسة نادية عبده لأكبر مستشفى بالبحيرة، ضمن خطة المحافظة لمراقبة جودة الخدمات العامة المقدمة للمواطنين والإرتقاء بمنظومة الخدمات وعلى رأسها الخدمات الصحية والعلاجية.

 

وأثناء الزيارة التقت المحافظ عددا من المرضى المترددين على المستشفى والحالات الإنسانية، وأمرت المحافظ بصرف الأدوية والعلاجات الخاصة بهم بالمجان من صيدلية المحافظة وقدمت المساعدات المادية بشكل عاجل لبعض المرضى . 

 

وشددت محافظ البحيرة خلال تفقدها على محاسبة كل المقصرين والضرب بيد من حديد على كل من يحاول تعطيل مسيرة التنمية والتطوير أو يقف حجر عثرة بإهماله وتقصيره أمام وصول الخدمات المستحقة للمواطنين.