قال الدكتور حازم حسني، المتحدث باسم حملة الانتخابية للفريق سامي عنان، المرشح لرئاسة الجمهورية، إن حزب مصر العروبة لا علاقة له بترشح «عنان»، ويمكن أن يؤيده مثله مثل أي حزب آخر.

وأضاف «حسني»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «هنا العاصمة»، المذاع عبر فضائية «سي بي سي»، مع الإعلامية لميس الحديدي، أمس السبت، أن الفريق سامي عنان، مرشح مستقل، وليس مرشح الحزب، وأي حديث يصدر عن الحزب لا يمثله.

وأوضح أن الفريق عنان ليس عضوًا في الحزب أو رئيسًا له كما يشاع عنه، فهو ساهم فقط في تأسيسه، وربما لهذا السبب يشعرون تجاهه بالامتنان ونوع من الارتباط الوجداني والتاريخي.

وكان الفريق سامي عنان، أعلن أول أمس الجمعة، ترشحه رسميًا لرئاسة الجمهورية، وتكوينه فريقًا رئاسيًا وصفه بـ«نواة مدنية»، يشمل المستشار هشام جنينة، نائبًا للرئيس لحقوق الإنسان، والدكتور حازم حسني، نائبا للرئيس لشؤون الثورة المعرفية والتمكين السياسي، ومتحدث رسمي باسمه.